صور انستقرام: هيفاء وهبي في امسية مرحة مع شقيقتيها

هيفاء وهبي تشعل انستقرام بصورها الجديدة مع أختيها "هنا وعليا" وصديقتهنّ "لالي".

على عكس ما يعتقد البعض وما يُشاع في الوسط الفني أحياناً، فالنجمة هيفاء وهبي تربطها علاقةً جيدةً بأخوتها حيث تحرص أن تلتقي بهنّ من حينٍ الى آخر وتقضي وقتاً ممتعاً برفقتهنّ.

وإذا قلنا شقيقات النجمة اللبنانية، نعني بذلك "هنا وعليا" بحيث لم تنتهِ الخلافات بينها وبين رولا يموت والدعاوى القضائية ما زالت عالقة بينهما، حيث بات من المستحيل أن تعود المياه الى مجاريها بينهما وتلتمّ العائلة من جديد وتشتدّ الروابط بينهم.

ولكن بالنسبة للصبيّتيْن هنا وعليا، فإنّهما تقدّمان الدعم الكبير لوهبي في حياتها العملية والشخصية وتقومان بأدورهنّ كأخوة لها على أتمم وجه، بحيث تشاركانها مشاكلها وأفكارها وحتى أفراحها ونجاحاتها، وهذا ما قد أشادت به النجمة المعروفة مرّات عديدة وأكّدت أنّهما سندٌ كبيرٌ لها في حياتها.

وتعقيباً على كلامنا، ننشر لكم اليوم بعض الصور التي تشاركتها صاحبة اغنية "بوس الواوا" مع محبّيها أمس عبر حسابها الخاص على موقع التواصل الإجتماعي "انستقرام"، ظهرت فيها الى جانب أختيْها وصديقتهنّ "لالي" حيث على ما يبدو أمضيْن وقتاً مميزاً في شوارع بيروت وضواحيها وقضيْن سهرةً ممتعةً ومرحة.

هيفاء التي أرادت أن تشارك متابعيها بهذه اللحظات المميزة، علّقت على إحدى الصور قائلة: "انا و اخواتي الله يحفظلي ياهن"، وأوضحت أنّها سعيدة جداً وهذا ما يزيدها قوة وأملاً في الحياة رغم المشاكل أو العقبات التي تعترض طريقها.

وبالعودة الى أعمالها الفنية المرتقبة، نشير الى أنّ إهتمام الفنانة الاستعراضية في الفترة الحالية يصبّ في التحضير لألبومها الغنائي الجديد الذي تكّرس له وقتاً مهماً، فتتواجد في الاستديو لساعاتٍ طويلة، كما وتعقد إجتماعات مكثّفة مع فريق العمل من شعراء وملحنين وموزّعين الذين سبق وتعاونت معهم وإختارت أغاني تشبهها وترضي عطش جمهورها لأعمالٍ جديدة لها وقعها في عالم الغناء والموسيقى.

وهنا، لا بدّ من الاشارة الى أنّ الفنانة المعروفة بدأت تشوّق محبّيها ببعض المعلومات والصور الخاصّة من هذا العمل الغنائي، فتارةً تنشر بعض اللقطات في الاستديو وطوراً تنشر لهم مقاطع صغيرة من الاغاني أثناء التسجيل، وهذا ما يزيد من حماس الكثيرين الذين دائماً يتوقون الى أعمالٍ جديدةٍ ويطالبون نجمتهم المفضّلة بمفاجآتٍ مميزة تبقيها دائماً في القمّة.

إشتركوا في Mashaheeri عبر فيس بوك