صور تايلور سويفت وكالفن هاريس يداً بيد في موعد غرامي

لطالما حاولا في الماضي إبقاء علاقتهما بعيدة عن تساؤلات الإعلام وحشريّة الصحافيين وصور الباباراتزي، ولكن اليوم أمرٌ وحيد لا جدل فيه أبداً وهو أنّ بات لعالم الموسيقى ثنائياً جديداً لينضم إلى الباقين.

فـتايلور سويفت وكالفن هاريس قرّرا أخيراً أن يؤكّدا للجميع وبخاصّة للجماهير التي تتابع أخبارهما عن كثب، بأنّهما يتواعدان بشكلٍ رسمي، أي أنّ علاقة غرامية تربطهما، وذلك عندما أطلّا سوياً مساء يوم الثلاثاء في سانتا مونيكا، كاليفورنيا.

وإلى المعطم الإيطالي الشهير Giorgio Baldi، شوهِد الحبيبان وهما يمسكان يديْ بعضهما البعض بكل ثقة وفخر واعتزاز، وكأنّهما أراد أن يضعا حدّاً للقيل والقال، أي للأخيار التي أكّدت تارة أنّ شيئاً يدور بينهما أو تلك التي نفت طوراً هذا الأمر، وليجسّدا بالتالي حبّهما الجديد علناً.

إذاً لم يكن على النجمة الشابة البالغة من العمر 25 سنة ومنسق الأغاني، 31 سنة، أن يتفوّها بكلمة واحدة ليؤكّدا الحب الذي يجمعهما، لأنّ السعادة التي كانت ظاهرة وجليّة على وجهيْهما وهما يداً بيد "كعصافير الحب" كانت كفيلة في إفهام العالم أجمع بأنّهما ليسا مجرّد صديقين.

ومن أجل أن تسحر قلب حبيبها لتجعل من قلبه ملكاً لها وحدها، تألّقت تايلور كعادتها، هي التي عانت كثيراً من علاقاتها الغرامية الماضية لدرجة أنّها استخدمتها كمواضيع لأغانيها، بالأسود من رأسها حتّى أخمص قدميْها، بطريقة كلاسيكيّة ومبهرة.

وما ميّزها هي التنّورة السوداء العالية الخصر التي كانت ترتديها والتي أظهرت كما في كل مرّة، ما تتميّز به من مفاتن، أي ساقيْها الطويلتين والنحيلتين والمثيرتين، مع قميصٍ أسود محتشم، ولم تقبل إلّا وأن تزيّن ظهورها هذا بالكعب العالي وحقيبة يد سوداء حملتها طِوال الوقت.

وأضافت صاحبة أغنية Blank Space على جمالها هذا مكياجاً خفيفاً تألّف من كحل العينين ومن أحمر شفاه لمّاع زادها أنوثة وتلاءم تماماً مع اللون الأسود الذي تأنّقت به، من دون أن ننسى شعرها الأشقر الفاتح الذي تدلّى و أبقته على طبيعته.

أما بالنسبة لكالفن فاعتمد اللوك البسيط اليومي من خلال ارتدائه سروال أسود مع قميص أبيض تعلوه سترة سوداء، و سار إذاً ممسكاً بيد حبيبته نحو المطعم، هما اللذان علت إشاعة ارتباطهما منذ فبراير الماضي.

فمنذ ذلك الحين، أخذ المعجبون يرصدونهما معاً في أكثر من مناسبة، ولكن ليس بالطريقة عينها التي أطلّا فيها هذه المرّة، أي ليس بهذه القربة التي تؤكّد 100 في المئة ارتباطهما.

هذا وكانت تايلور قد شوهِدت في نهاية الأسبوع الماضي ما بين الجماهير في حفلة Wango Tango أثناء استعراض كالفن، ولا شك في أنّها تتمنّى من كل قلبها أن تكون هذه العلاقة بداية جيّدة لها، هي المعروفة بأنّها كانت قليلة الحظ عندما ارتبطت بهاري ستايلز وجاك جيلينهال وجون ماير وغيرهم.

أما بالنسبة لهاريس، فهو انفصل عن النجمة ريتا اورا السنة الماضية، ويُزعم أنّه يستخدم اليوم كل نفوذه في عالم الموسيقى من أجل منع تلك النجمة البريطانية من تأدية أغانٍ ألّفاها سوياً!

إشتركوا في Mashaheeri عبر فيس بوك