صور جنيفر لوبيز في زي أبيض شفاف وضيق

جنيفر لوبيز في اطلالة مثيرة وجذابة.

هي إطلالةٌ رائعة بكل ما للكلمة من معنى اتّسمت بصفات "الشفافية والبياض"، هو زيٌ تألّف من قميصٍ قصير عن البطن فكشف النقاب عن خصرها ونحافتها الرائعة التي لا تزال تحافظ عليها على الرغم من تقدّمها في العمر، ومن سروالٍ ضيّقٍ جداً فصّل ساقيها الممشوقتين وشفافٍ أبرز جزءاً من مؤخرتها الكبيرة التي لطالما تفرّدت بها مقارنةً بزميلات عمرها، أسواء كنّ ممثلات أو فنانات.

إلى جانب النجم الكبير لين مانويل ميراندا وقفت بطلة فيلم "The Boy Next Door" جنيفر لوبيز على مسرح روكفلر بلازا في نيويورك لتحيي ذكرى الضحايا الذين وقعوا في أورلاندو ولاقوا حتفهم هناك في 12 يونيو الفائت، وعلى إيقاع وأنغام أغنية "Love Make The World Go Round " غنّت ورقصت مع الجماهير الحاضرة بصلابةٍ وقوّةٍ وعنفوان.

جميلةٌ وراقية وتدري تماماً كيف تتحرّك وتتصرّف أمام جمهورها الكبير الذي توافد من كل مكانٍ لرؤيتها ومشاهدتها عن قُرب، لا شك في أنّ الحيوية التي لا تزال ترافق جنيفر عند كل صعودٍ لها إلى المسرح بانت بوضوحٍ وبشكلٍ جلي هذه المرّة أيضاً بخاصة وأنّ استعراضها هذا أتى في إطار رسالةٍ إنسانيّة على الجميع تعزيزها ودعمها بشتّى الطرق والأساليب، أسواء فنية كانت أم لا.

وأن تتألّق في هذا الحفل المثير باللون الأبيض لأمرٌ قد يكون مقصوداً منها، فهي في النهاية لا تريد أن تدعو إلّا إلى السلام والمحبّة والطمأنينة وراحة البال، وهي العبارات والكلمات التي باتت اليوم في مجتمعاتنا كافّة شبه غائبة لأنّ العداون والحرب والضغينة والحقد والإرهاب هي المصطلحات التي حلّت مكانها للأسف الشديد وباتت من مظاهر حياتنا الإجتماعية اليوميّة.

إشتركوا في Mashaheeri عبر فيس بوك