الرئيسية
مشاهير
ممثلات مصريات
ممثلات كويتيات
ممثلات سعوديات
ممثلات هنديات
ممثلات سوريات
مشاهير كرة القدم
افلام
افلام عربية
افلام مصرية
افلام هندية
افلام اجنبية
موسيقى
أخبار
فيديو كليب
أغاني
اغاني عربية
اغاني عراقية
اغاني هندية
اغاني اجنبية
اغاني طرب
اغاني سعودية
نجوم ودراما تركية
مسلسلات تركية
اغاني تركية
افلام تركية
برامج تلفزيونية
مسلسلات
اكس فاكتور 2
ستار اكاديمي 12
بوليوود
مسلسلات خليجية
مسلسلات اجنبية
مسلسلات سورية
مسلسلات هندية
مسلسلات كويتية
ارب كاستينغ 2
صباح الخير يا عرب
ارب ايدول 4
ذا فويس كيدز 2
صور
فيديو
مسلسلات رمضان

صور روان بن حسين تشعل انستقرام بالجلد الأسود: هوت شورت تجولت به بثقة في لندن

سحرت العيون وجذبت الأنظار نحوها.

كونها تعيش في بلدٍ غربيٍ منفتحٍ بتقاليده ومتحرّرٍ بعاداته، لا بد أن تحاول بين الحين والآخر التماشي مع تلك التقاليد والإنسجام مع تلك العادات ولو لم يتقبّلها جمهور مسقط رأسها وبلدها الأم، هي روان بن حسين التي نتطرّق إليها اليوم والتي عادت إلى حسابها الرسمي على موقع التواصل الإجتماعي "انستقرام" لتتشارك معنا صوراً لا بد أنّها تأتي بالنسبة للبعض عادية جداً من ناحية الإحتشام والرصانة والإتّزان وتكون جريئة في المقابل للبعض الآخر من ناحية تصميمها ككل، هي روان التي كانت تتجوّل في تلك اللقطات في شوارع لندن مع إحدى صديقاتها والتي استطاعت أن تأسرنا بالفعل بما كانت ترتديه وتتألّق به.

هو لوك كاجوال بامتياز تستطيع أي فتاة أو شابّة من أي فئةٍ عمريّةٍ كانت أن تختارها وتنتقيها بخاصة لمشاريعها اليومية البسيطة والعادية التي لا تتطلّب منها الكثير من التألّق والتأنّق، هو لوكٌ تجوّلت به تلك المدوّنة الكويتية الأصل التي تحدّثت مؤخراً عن دور الرجل في حياتها بكل ثقةٍ وقناعةٍ بالنفس والذات ولو تعلم في قرارة نفسها بأنّ البعض سينتقدها عليه وسيندّد به ويستنكره، ثيابٌ أتت مؤلّفة من قميصٍ شتويٍ أسود اللون لم يكشف عن أيٍ من مفاتنها العليا ومن هوت شورت أسود أيضاً صُمّم من الجلد الناعم المثير الذي به استعرضت ساقيها وأبانتهما بخاصة وأنّها كانت ترتدي تحته جوارب طويلة شفافة خدمت غايتها في أسر العيون وهدفها في جذب الأنظار إليها.

ونعم هو حذاءٌ شتويٌ عالي العكب اختارته روان التي حاولت منذ أيام تقليد مايا دياب عن قصدٍ وتعمّدٍ لأنّنا نرى كيف تصل حدوده إلى مستوى أعلى من ركبتيها وكيف أخفت به بالتالي جزءاً مهماً من ساقيها ومن مفاتنها السفلى، لوكٌ شبابيٌ أشعلت به "انستقرام" ولو أنّه قسم آراء الروّاد إلى قسمين زيّنته كما نرى وأضافت إليه بعض الحيوية والحياة عندما حملت حقيبة الكتف تلك البنفسجية اللون، هي التي كانت قد حرصت على مسك نظاراتها الشمسيّة طِوال الوقت وعدم وضعها على عينيها أو على شعرها الذي أبقته مفلوتاً كعادتها ومنسدلاً على كتفيها وظهرها.

وهي تلك الإبتسامة المشرقة والمميّزة التي ضمنت ألّا تفارقها أبداً خلال نزهتها تلك التي تمحورت على ما يبدو وكما فهمنا من خلال تعليقها الشخصي على إحدى الصور حول مشاركتها في أحد عروض الأزياء في إطار أسبوع الموضة الذي يُقام في لندن في مثل هذا الوقت من السنة، ثيابٌ اقتنعت بحشمتها الأغلبيّة ولكن لم تلقَ استحساناً من الأقليّة التي عبّرت عن صدمتها ومفاجأتها من رؤية بن حسين التي أشعلت "سناب شات" برقصها من فترةٍ ترتدي هكذا ثياب مكشوفة نوعاً ما، ويكفي أن نقرأ هذا التعليق "غريبة اول مرة اشوف روان تلبس كذا مو بالعادة، عموما الله يسترها ويسترنا اجمعين" حتى نلتمس تلك الصدمة تحديداً.

إشتركوا في Mashaheeri عبر فيس بوك