صور ريما فقيه تحتفل بعيد ميلادها مع زوجها

ريما فقيه تعيش أسعد أيام حياتها إلى جانب شريكها!

تصدّرت اللبنانية ريما فقيه العناوين الأولى منذ أشهرٍ عندما دخلت القفص الذهبي مع الشخص الذي أسر قلبها وعقلها وجعلها تتخلّى عن كل شيءٍ من أجل الإرتباط به وتبادل النعم الأبدية معه، ومن زواجها الأسطوري الذي تكلّم عنه الكثيرون إلى شهر عسلهما المثير الذي سمحت لنا بإلقاء نظرة عليه من خلال نشرها بعض الصور واللقطات العائدة إليه عبر مواقع التواصل الإجتماعي، ها هي اليوم تعود إلينا لتحتفل معنا بعيد ميلادها، هذه المناسبة التي بات لها طعمٌ خاص هذه السنة يختلف تماماً عن السنوات الفائتة.

نعم، هذا العام احتفلت المرأة المثيرة والجميلة بعيدها إلى جانب الأغلى والأحب على قلبها، وعبر صفحتها الرسمية على فيس بوك سارعت أيضاً لتنشر لقطتين تختصران بالفعل الوقت الرومانسي والحميم الذي سعى زوجها المنتج الموسيقي وسيم صليبي إلى تأمينه لها فيجعلها أسعد إمرأة في يومها المنشود والمميّز والجميل.

وبالفعل وفقاً للتعليقات التي أرفقتها بتلك اللقطات، استطعنا وبسهولةٍ أن نشعر بالفرح الذي انتابها هذه المرّة وهي تودّع سنة وتستقبل أخرى مع رجلها المنشود، وقد أطلّت في أول صورةٍ وهي تقبّل وسيم شاكرةً كل من عايدها بأجمل الكلمات والعبارات، وحرصت في الثانية على إظهاره وهو يبتسم لها وأمامه قطعة حلوى طُبع عليها عبارة: "عيد ميلاد سعيد ريما يا ملكتي"، لتعلّق هي وتكتب له: "حبّك غيّر حياتي".

حبٌ كبيرٌ إذاً لا يزال النجمان يعيشانه حتّى الساعة ولا يزال في أوجّه وأعلى ذروته ولنأمل أن يستمر على هذه الشكل وبهذه الطريقة وألّا يختلف مع الوقت أو تخفت وتيرته بسبب الأعمال أو المشاكل التي قد يواجهانها، فهناك من كان مثالاً حياً للحب والعشق والغرام أكثر منهما وانفصلا!

إشتركوا في Mashaheeri عبر فيس بوك