الرئيسية
مشاهير
ممثلات مصريات
ممثلات كويتيات
ممثلات سعوديات
ممثلات هنديات
ممثلات سوريات
مشاهير كرة القدم
افلام
افلام عربية
افلام مصرية
افلام هندية
افلام اجنبية
موسيقى
أخبار
فيديو كليب
أغاني
اغاني عربية
اغاني عراقية
اغاني هندية
اغاني اجنبية
اغاني طرب
اغاني سعودية
نجوم ودراما تركية
مسلسلات تركية
اغاني تركية
افلام تركية
برامج تلفزيونية
مسلسلات
ذا فويس 4
اكس فاكتور 2
ستار اكاديمي 12
بوليوود
مسلسلات خليجية
مسلسلات اجنبية
مسلسلات سورية
مسلسلات هندية
مسلسلات كويتية
ارب كاستينغ 2
صباح الخير يا عرب
ارب ايدول 4
مسلسلات رمضان
صور
فيديو

صور صادمة: هذه شبيهة Rihanna أم توأمها؟

ستتفاجأون بالشبه الكبير بينهما!

كلّا هي ليست ريحانه التي سنتحدّث عنها اليوم وكلّا هي ليست إبنة باربادوس التي نستعرض صورها ولقطاتها أمامكم حالياً، هي بكل بساطةٍ المدوّنة انديل لارا التي يبدو أنّها ستنضم من الآن فصاعداً إلى قائمة الفتيات والشابات اللواتي يُعتبرن في قاموس النجومية والشهرة "نسخ طبق الأصل" عن نجمات مشهورات ومعروفات في العالم، فمثل ما سبق أن تعرّفنا مثلاً على شبيهتيْ كيم كارداشيان وكايلي جينر ها نحن اليوم أمام شبيهة ريحانه التي لا شك في أنّها ستطيح بكل شابّةٍ اعتقدت أنّها ستغدو معروفة فقط لأنّها نسخة طبق الأصل عن هذه وتلك.

ويكفي أن نتصفّح ألبوم صورها التي تتشاركها معنا عبر حسابها الرسمي على موقع التواصل الإجتماعي "انستقرام" لنتفاجأ بالفعل بالقواسم المشتركة الهائلة الكامنة ما بينها وبين نجمتنا الغالية التي يبدو أنّها غدت ضحية البدانة والوزن الزائد، نقاطُ شبهٍ كثيرة ولا تُحصى نجدها تتكرّر كما هي عند ريحانه وانديل لدرجةٍ أنّنا نجد أنفسنا حائرون في بعض الأحيان ومرتكبون في تحديد من هي الأولى ومن هي الثانية وبالفعل يصعب علينا تصديق أنّ من أمامنا هي ليست صاحبة أغنية "Umbrella" بنفسها وشحمها ولحمها.

هي نفس النظرة التي استعرضتها حبيبة حسن جميل الذي رأيناه مؤخراً معها في لندن في فيديو كليب "FourFiveSeconds" والتي عادت مثلاً لارا لتعرضها أمامنا في الصورة التي تطل فيها إلى جانب إحدى صديقاتها، وحتّى عندما تُغلق الأخيرة عينيها تماماً كما يحصل في إحدى اللقطات وهي تشرب النبيذ نشعر بأنّها ليست هي بل ريحانه حكماً، مع الإشارة إلى أنّها تعي تماماً هذا الموضوع وتدرك علناً هذه المسألة وعلى درايةٍ مطلقة ومعرفة جليّة بالبلبلة الكبيرة التي أحدثتها على المواقع كافة وبالخضّة التي افتعلتها عبر الإنترنت.

ولكنّ المثير هو أنّ انديل لا تقبل أن تكون "شبيهة ريحانه" وأن تُعرف على هذا الأساس وبحسب هذا المبدأ، وكل ما تعترف به هو الشبه الضئيل بينها وبين صاحبة أغنية "Work" التي لا ندري في المقابل ما إذا كانت تعلم بأمر شبيهتها التي تنافسها بالجمال والجاذبيّة من دون أي مبالغةٍ والتي قد تسحقها في يومٍ من الأيام لتغدو هي في الصدارة عوضاً عنها ومكانها.

إشتركوا في Mashaheeri عبر فيس بوك
التعليقات
حول هذا الموضوع