الرئيسية
مشاهير
ممثلات مصريات
ممثلات كويتيات
ممثلات سعوديات
ممثلات هنديات
ممثلات سوريات
مشاهير كرة القدم
افلام
افلام عربية
افلام مصرية
افلام هندية
افلام اجنبية
موسيقى
أخبار
فيديو كليب
أغاني
اغاني عربية
اغاني عراقية
اغاني هندية
اغاني اجنبية
اغاني طرب
اغاني سعودية
نجوم ودراما تركية
مسلسلات تركية
اغاني تركية
افلام تركية
برامج تلفزيونية
مسلسلات
اكس فاكتور 2
ستار اكاديمي 12
بوليوود
مسلسلات خليجية
مسلسلات اجنبية
مسلسلات سورية
مسلسلات هندية
مسلسلات كويتية
ارب كاستينغ 2
صباح الخير يا عرب
ارب ايدول 4
ذا فويس كيدز 2
صور
فيديو
مسلسلات رمضان

صور كاترينا كيف وسلمان خان في لقاء مثير للجدل

هل عادت كاترينا كيف إلى أحضان حبيبها السابق سلمان خان؟

يوم تحدّثنا عن إنتقال رانبير كابور إلى شقّة جديدة اشتراها ليعيش فيها مع والديه مغادراً بالتالي منزله المشترك مع حبيبته كاترينا كيف، ويوم قدّرنا أن يكون السبب وراء ذلك مشاكل وقعت بينهما آلت إلى انفصالهما عن بعضهما البعض بهذه الطريقة البشعة، اعتقد البعض، وحتّى نحن، أنّ كل هذه الأخبار مجرّد إشاعات لا أساس لها ولا قيمة أطلقها البعض لمجرّد التداول بها والتسلية بالمعنيين بالأمر قليلاً.

لكن يبدو أنّ كل هذه التقارير التي من خلالها تصدّر رانبير وكاترينا العناوين الأولى هي صحيحة مئة في المئة ولا مجال للشك فيها، وأكبر دليل على ذلك هو الصور التي تتوفّر أمامنا الآن على المواقع الإلكترونية والتي فيها تطل علينا، التي زُعم أنّها ستكون عروسة الموسم، مع حبيبها السابق سلمان خان في ما يشبه موعداً غرامياً بامتياز.

ففي ساعات الليل المتأخرة، لم تتردّد بطلة "Phantom" في ارتداء سروالها الأبيض القصير الذي جسّد نحافتها وقامتها الرشيقة وحذائها الرياضي وهي من دون أي مساحيق تجميلية للقاء نجم Kick" الذي تميّز هو بدوره بسروال جينز وقميصٍ رمادي، وذلك في مطعم كوبا في مومباي، على مرأى من الجميع، صحافيون كانوا أم باباراتزي.

وكأنّهما يدركان تماماً ما يفعلانه وهما برفقة المخرج كابير خان، أتى هذا اللقاء المفاجئ إذاً ليطرح تساؤلات كثيرة حول نوع العلاقة التي تربط سلمان بكاترينا اليوم، هما اللذان استطاعا الحفاظ على صداقتهما وعلاقتهما المتينة على الرغم من انفصالهما عن بعضهما البعض، وكانا يتواصلان في كل مرّة أراد أحدهما تهنئة الآخر على نجاحه في أي عملٍ يقدّمه أو في كل مرّة رغب أحدهما الإطمئنان على الآخر.

ويأتي هذا اللقاء أيضاً لينكر بطريقة أو بأخرى العلاقة التي يُزعم أنها قائمة بين بطل "Sultan" ويوليا فانتور، هما اللذان كانا محط لسان الجميع الأسبوع الماضي بعد أن أفادت بعض التقارير بأنّ العاشق الولهان أهدى حبيبته الشقراء الجميلة سيّارة رمادية فاخرة وباهظة الثمن، الأمر الذي جعل الجميع يعتقد بأنّ الأحوال والأمور بينهما سائرة على قدمٍ وساق.

أعادا إلى بعضهما البعض أم كان الإجتماع مجرّد لقاء عمل على فيلمٍ سينمائي قد يتعاونان عليه وقد يتبلور أمامنا في الأسابيع المقبلة؟ هو السؤال الذي يحق علينا طرحه الآن بخاصة وأنّ المخرج كابير كان موجوداً أيضاً في المكان، مع الإشارة إلى أنّ كيف سبق وأن رُصدت وهي تمثّل أحد مشاهد فيلمها الذي سيصدر في الصالات قريباً "Fitoor" في نفس المكان الذي فيه يهتم المخرج علي عباس ظفر بإخراج فيلم "Sultan".

إشتركوا في Mashaheeri عبر فيس بوك