صور كيتي هولمز تجوب شوارع نيويورك مع إبنتها سوري

بعد أن تصدّرت صورتها غلاف مجلّة Glamour، إستعادت كيتي هولمز يوميّاتها العاديّة في الوقت الذي لا يزال معجبوها يعلّقون على إطلالتها التي تُعتبر فريدة من نوعها.

وبإنتظار خروج The Giver الوشيك في الولايات المتحدة بعد Miss Meadows في ابريل الماضي، تمضي كيتي هولمز معظم وقتها بين إنهاء تصوير فيلم Woman in Gold (فيلم لراين راينولدز حيث تلعب فيه الممثلة المساعدة) وقضاء الوقت مع إبنتها الجميلة سوري.

إذ يوم السبت 12 يوليو، أطلّت الأمّ وإبنتها تتنزهان في شوارع نيويورك. قريبتان من بعضهما البعض، إغتنمت كيتي هذه الفرصة للإستمتاع بشمس صيف مدينة نيويورك لتخلّد اللحظات التي تمضيها مع إبنتها. حاملة الكاميرا في يدها، على ما يبدو أنّ كيتي هي مصوّرة حقيقيّة وتقوم بإلتقاط أبسط الأوقات وأصغر اللحظات بدءً من كلب أخذت تداعبه إلى مبنى من مباني نيويورك وحتّى إلى الديكورات التي قد تفاجئها في جولتها.

إلى جانبها وقفت إبنتها سوري المستمتعة بوقتها مع والدتها وبعيداً عن السلوك الذي كانت قد وُصفت به أي بأنها فتاة غاضبة لا تقوم إلّا بما تريده وما ترغب به.

المعروف أنّ كيتي هولمز هي من نوع الأمهات التي ترى الأمور من منظارها الأوسع وتقوم بكلّ ما في وسعها لتفرح إبنتها لدرجة أنها فكّرت بشراء شقّة في نيويورك في حيّ عائليّ لتتمكّن إبنتها الوحيدة من الإستمتاع بوقتها قدر المستطاع. لذلك لم تتردّد زوجة توم كروز السابقة من دفع حوالى 4 ملايين دولار لشراء هذا المنزل، الذي وبحسب US Weekly، "يتضمّن ثلاث غرف وهو بحاجة إلى بعض أعمال إعادة التأهيل التي لن تكّلفها أموالاً طائلة".

إشتركوا في Mashaheeri عبر فيس بوك