صور كيم كردشيان تتعرى بالكامل من جديد

كيم كردشيان تحضر لمشروعٍ جديد بالسر!

نعم، تعبت جاهداً لتتخلّص من الكيلوغرامات التي اكتسبتها خلال حملها بابنها ساينت وبالتالي من اللحم الذي تكدّس في منطقة البطن والمؤخرة والأرداف، نعم، هي لم تعد تتردّد أبداً اليوم في كشف النقاب عن مفاتنها وتضاريسها طالما أنّها تمكّنت من استرجاع الوزن الذي كانت تتمتّع به قبل حملها، لذا، كان من الطبيعي والعادي جداً أن نتوقّع منها تحضير عملٍ جديد تصدم به الجمهور ويعطل الإنترنت كلّها وتحديداً مواقع التواصل الإجتماعي.

وبالفعل، ها هي نجمة تلفزيون الواقع كيم كارداشيان قد أعلنت يوم البارحة وعن طريق نشر صورة على حسابها الرسمي على انستقرام بأنّها تجهز لمشروعٍ بالسر، يبدو أنّه كناية عن جلسةٍ تصويرية خضعت لها بالتعاون مع المصوّريْن العالميين ميرت آلاس وماركوس بيجوت اللذين يعملان لصالح مجلة Vogue وPlayboy.

ولكي تزرع الحماس والحشرية في قلوب كل متتبعيها ومعجبيها، قرّرت زوجة كاني ويست أن تتشارك إذاً صورة من الكواليس تطل فيها وهي جالسة على سريرها وكأنّها لا تزال مستيقظة من النوم، وفي ما التقطتها الكاميرات من الخلف ولم يظهر وجهها كما تجري العادة دائماً، كشفت هذه اللقطة لنا جزءاً مهماً من مؤخرتها المصطنعة والمزيّفة بطريقة مثيرة للغاية أعادتنا بالذاكرة إلى الجلسة التصويرية التي فيها استعانت بها أيضاً لتكون مسنداً لكأس الشمبانيا.

صورةٌ التُقطت بالأبيض والأسود باحترافٍ ومهنيّة علّقت عليها كيم قائلةً: "مشروع سري قريباً"، مع الإشارة إلى أنّ الأمر لم يقتصر عند هذا الحد فحسب لأنّ المعنييْن بالأمر عادا بدورهما وتشاركا مع الجمهور صورة أخرى لكيم ظهرت فيها هذه المرّة وهي تغطّي بيديها المزيّنتين بالخواتم الضخمة والكبيرة ثدييها اللذين لم تكن تخفِهما أي حمّالة صدر أو قميصٍ شفاف حتّى، ما يدل على أنّ ما ينتظرنا في هذه الجلسة سيفوق كل التوقعات والتكهنات وسيذكّرنا بالتأكيد بأعمالها التي سبق أن شهدنا مثلها في الماضي والتي لا شك في أننا اشتقنا إليها كثيراً.

إشتركوا في Mashaheeri عبر فيس بوك