مريم اوزرلي في اسطنبول من جديد من أجل العمل فقط؟