صور: مسلسل مريم اوزرلي "ملكة الليل" يخرج من مصيبة ليدخل في اخرى

الحظ السيء يلاحق فريق مسلسل "ملكة الليل" ومريم اوزرلي تنجو من الموت.

لحظات من الرعب عاشها فريق عمل مسلسل "ملكة الليل" خلال أعمال التصوير التي بدأت منذ أيام.

فبعد الفياضانات التي ضربت موقع التصوير في مدينة طرابزون التركية، نجت مريم اوزرلي من الموت بأعجوبة بعد أن حوصرت وطاقم العمل في المنزل حيث كانت تصّور، وعاشوا لحظات من الخوف بعد إنقطاع التيار الكهربائي وعدم تمكنهم من التواصل مع أحد بسبب رداءة خطوط الإتصالات.

إلا أنّ العناية الإلهية أنقذت النجمة التركية ومن معها بعد مرور دورية من رجال الإنقاذ الذين كانوا يكشفون عن الأضرار التي نجمت عن هذه السيول وإخراج المحاصرين ومساعدتهم، حيث تمّ إستقدام معدات خاصة لسحبهم من المياه والوحول التي حولّت المنطقة إلى مدينة منكوبة.

إذا موقف صعب مرّت به مريم التي بدت شاحبة بعد خروجها من هذا المنزل ووصولها إلى الفندق الذي يمكثون فيه.

إلا أنّ أمراً غريباً يثير التعجب والخوف في آن معاً، فمنذ اللحظات الأولى من الإعلان عن التحضير لهذا العمل، والنتائج تأتي معاكسة.

وما هي هذه الحادثة سوى عيّنة من ما يواجهه هذا المسلسل من مشاكل، بحيث تمّ تبديل عنوانه لثلاث مرات من "الشجاعة" إلى "رائحة الحب" وصولا إلى إسمه الحالي "ملكة الليل".

وبعد الإستقرار على الإسم، فاجأ الممثل محمد اسلانتوغ فريق التصوير بقرار إنسحابه من هذا العمل مرجعاً الأسباب إلى التشابه الكبير في سيناريو المسلسل مع قصة "العشق الممنوع"، وهو العمل الذي سبق له وإنتقده، ليحل مكانه أوغور بولوت.

هذا وخضع سيناريو المسلسل لعدد من التعديلات ليتناسب مع أفكار مريم التي كانت ستنسحب بدورها لو لم توافق شركة الإنتاج على رفع أجرها اليومي وتأمين منزل لها طيلة فترة التصوير.

ويسرد هذا المسلسل الذي يتألّف من 60 حلقة، قصة رجل أعمال كرّس حياته لأولاده بعد وفاة زوجته، ليتبنى بعد سنوات إبن صديقه الذي توفي هو أيضاً، وتتوالى الأحداث ويلتقي الأب بفتاة وقع بحبّها وغيّرت في حياته.

إلا أنّ هذه الشابة لفتت إنتباه إبنه بالتبني الذي دخل في صراع مع والده، في قالب دراماتيكي يجذب المشاهد ويجعله يتابع أدّق التفاصيل لما يجري.

"ملكة الليل" ينتظره عشّاق الدراما التركية وسيتم عرضه على قناة Star Tv التركية، في موعد يحدّد في الأيام المقبلة.

إشتركوا في Mashaheeri عبر فيس بوك