الرئيسية
مشاهير
ممثلات مصريات
ممثلات كويتيات
ممثلات سعوديات
ممثلات هنديات
ممثلات سوريات
مشاهير كرة القدم
افلام
افلام عربية
افلام مصرية
افلام هندية
افلام اجنبية
موسيقى
أخبار
فيديو كليب
أغاني
اغاني عربية
اغاني عراقية
اغاني هندية
اغاني اجنبية
اغاني طرب
اغاني سعودية
نجوم ودراما تركية
مسلسلات تركية
اغاني تركية
افلام تركية
برامج تلفزيونية
مسلسلات
اكس فاكتور 2
ستار اكاديمي 12
بوليوود
مسلسلات خليجية
مسلسلات اجنبية
مسلسلات سورية
مسلسلات هندية
مسلسلات كويتية
ارب كاستينغ 2
صباح الخير يا عرب
ارب ايدول 4
ذا فويس كيدز 2
صور
فيديو
مسلسلات رمضان

صور موني شقيقة مايا دياب: جرأة من نوع آخر

قد يتمنّى البعض أن يصل إلى النجومية بطريقةٍ أو بأخرى، فيما يحاول البعض الآخر الفرار من الأضواء بأي وسيلة ممكنة.

ويستغلّ بعض الأشخاص نجومية أقربائهم للوصول إلى الشهرة وشقّ طريق خاص بهم في عالم الفن.

ويعتبر البعض أنّ لا مفرّ من الغيرة في العائلات التي تضم نجماً بين أفرادها، إذ دائماً ما تندلع المشاكل بين الإخوة مثلاً بسبب الشهرة والأضواء.

ليست هذه حال موني دياب، شقيقة الفنانة مايا دياب المحبوبة، التي تنعم بحياةٍ سعيدة وهادئة بعيداً عن الأضواء.

وعلى الرغم من محاولات مايا العديدة لإبعاد عائلتها بشكلٍ عام وشقيقتها بشكلٍ خاص عن فضولية الصحافة، وجدت وسائل الإعلام طرقاً عديدة لملاحقة أخبارهم وتحرّكاتهم.

وعلى ما يبدو، لم تطمع موني بشهرة أختها المعروفة و المحبوبة من قبل عددٍ هائل من الأشخاص، بل هي تفضّل أنّ تعيش حياةً عاديةً بعيدة كلّ البعد عن أجواء الفن التي تشغل حياة مايا.

وإذا تصفّحنا صور موني، لوجدنا الفرق الكبير بينها وبين أختها من حيث ملامح الوجه والثياب ونمط الحياة.

ففي حين تلجأ مايا إلى أهم مصففي الشعر للإهتمام بإطلالاتها، تكتفي أختها بتسريحة شعر بسيطة وقصيرة تُجسّد شخصيتها المرحة وروحها الشابة.

أمّا في ما يتعلّق بالثياب، فتعتمد موني الملابس المريحة والبسيطة، كما تنشر صوراً لها أيضاً من دون مكياج، على عكس أختها مايا التي دائماً ما تخطف الأنظار بإطلالت فريدة وجميلة.

والجدير ذكره هنا، أنّ ما من خلافات بين الشقيقتين اللتين تحبّان بعضهما بشكلٍ كبير، إذ تربطهما علاقة صداقة متينة جدًّا.

وتُكرّس الفنانة بعض الوقت لأختها في وسط جدول أعمالها المزدحم، فتخرج الشابتان معاً للعشاء أو الإسترخاء في مكانٍ ما، وتتبادلان الأخبار والضحكات.

وتفتخر سعاد دياب بإبنتيها اللتين لا تسمحا للأضواء والشهرة بزرع الفتنة والغيرة بينهما.

وتنشر الأم صوراً لها برفقة فتاتيها، مُعبّرةً عن فرحها لرؤيتهما شابتين ناضجتين ترسمان حياتهما بأنفسهما.

والسؤال الذي يطرح نفسه هنا: إلى متى ستبقى العلاقة بين مايا وموني جيّدة على هذا النحو؟ وماذا لو راحت الصحافة تُلاحق أخبار موني بدلاً من مايا في محاولة لزرع الفتنة؟

إشتركوا في Mashaheeri عبر فيس بوك