الرئيسية
مشاهير
ممثلات مصريات
ممثلات كويتيات
ممثلات سعوديات
ممثلات هنديات
ممثلات سوريات
مشاهير كرة القدم
افلام
افلام عربية
افلام مصرية
افلام هندية
افلام اجنبية
موسيقى
أخبار
فيديو كليب
أغاني
اغاني عربية
اغاني عراقية
اغاني هندية
اغاني اجنبية
اغاني طرب
اغاني سعودية
نجوم ودراما تركية
مسلسلات تركية
اغاني تركية
افلام تركية
برامج تلفزيونية
مسلسلات
اكس فاكتور 2
ستار اكاديمي 12
بوليوود
مسلسلات خليجية
مسلسلات اجنبية
مسلسلات سورية
مسلسلات هندية
مسلسلات كويتية
ارب كاستينغ 2
صباح الخير يا عرب
ارب ايدول 4
ذا فويس كيدز 2
صور
فيديو
مسلسلات رمضان

صور ميريام فارس عبر انستقرام: ميزة واحدة تستعين بها من أجل الإثارة؟

أو بسبب افتقارها إلى أفكارٍ جديدة؟

بغض النظر عن فساتينها الجميلة التي لا تتأخّر أبداً في ارتدائها أسواء في حفلاتها عندما تعتلي المسرح في أهم البلدان العربية أم في يومياتها التي تمضيها مع عائلتها وتحديداً مع إبنها "جايدن"، وباستثناء أعمالها التي تصدرها بين الحين والآخر فتشعل الساحة بأغانيها وكليباتها التي دائماً ما تكون على قدر التوقعات والإفتراضات والتكهنات، تحفّزنا ميريام فارس على التطرّق إليها والتداول باسمها أيضاً بفضل الطريقة التي تعتمدها دائماً عندما تريد التمايل أمام الكاميرا، أسواء كان من يصوّرها زوجها مثلاً أم مصوّر محترف.

طريقةٌ تستفزّنا بكل ما للكلمة من معنى وتدعونا دوماً إلى التنديد بها واستنكارها لأنّها لا تغيّرها أبداً ولا تعتمد غيرها البتّة، وكأنّها باتت تتعمّد وتتقصّد الإبانة استناداً إليها والظهور أمامنا والإطلالة علينا ارتكازاً عليها، نعم نحن نتحدّث عن الشكل الذي تتّخذه النجمة اللبنانية التي أثارت تساؤلاتنا بآخر لوكاتها لتسلّط الضوء بالتالي على مفاتن جسمها الهزيل وتضاريسها الصغيرة والنحيفة من خلال رفع يدها طِوال الوقت لتبدو في بعض اللقطات كتمثال الشمع الذي يتم وضعه في متاحف "Madame Tussauds"، تمثالٌ واقفٌ لا حياة تنادي فيه ولا صفة استثنائية وفريدة تميّزه عن غيره.

وبالفعل نحن لا نبالغ أبداً في حديثنا هذا، إذ يكفي أن ننظر إلى مجموعة الصور التي تنشرها تقريباً يومياً عبر حسابها الرسمي على موقع التواصل الإجتماعي "انستقرام" لنتنبّه إلى هذه الميزة تحديداً وإلى هذه الحركة التي لا تغيّرها ميريام التي قيل أنّها قد تنضم إلى "ذا فويس 4"أبداً والتي لا تجيد حتّى استبدالها بواحدةٍ أخرى، هذه الحركة التي باتت حِكراً عليها وكعلامةٍ تجارية خاصّة بها من الممنوع أن يسرقها أحد منها أو أن يلجأ إليها غيرها، حركةٌ يبدو أنّها مقتنعةٌ بها تمام القناعة ومتأكّدةٌ في قرارة نفسها بأنّها تجعلها تبدو مثيرة ومغرية وساحرة.

ولكن كلّا يا ميريام وبالطبع كلا، فنحن سئمنا من رؤيتكِ تقفين وترفعين يدك إلى الأعلى لتضعينها على رأسكِ أو شعركِ أو جبينك أو حتّى داخل فمكِ، اعتدنا على صورك ولقطاتك التي بات من المستحسن لو تغيّرين النهج الذي تعتمدينه في إطارها من أجل لفت أنظارنا إلى تسريحة شعرك ومكياجك وما إلى هنالك من سمات وخصائص تدّعين من خلالها بأنّكِ تملكينها، وبالفعل حفظنا عن غيبِ تفاصيل جسمك ومقاس يديك و"زنديك" وما عدنا نرى في طريقة تمايلك أي فرادة أو تجدّد أو استثناء.

إشتركوا في Mashaheeri عبر فيس بوك