صور ميلا كونيس تمارس الرياضة مع اقتراب ولادتها

من الواضح أنّ ولادة ميلا كونيس لطفلها الأوّل باتت قريبة جداً. وفي شوارع لوس انجلوس، لم تتردّد هذه الجميلة السمراء من إظهار حملها وبطنها المدوّر، في الوقت الذي لا تزال فيه تعتني بجمالها ولياقتها البدنيّة.

فبالرغم من أنّها اقتربت كثيراً من ساعة الصفر، لم تتوقف نجمة Oz the Great and Powerful عن ممارسة الرياضة وساعات اليوغا.

وفي 23 اغسطس، شوهِدت خطيبة اشتون كوتشر في مدينة الملائكة، وهي تتناول الفطور مع إحدى صديقاتها بعد رياضتها المعتادة.

مرتدية قميصاً أسوداً ضيّقاً وسروالاً من اللون عينه، لم تُظهر هذه النجمة أنّها لم تكتسب وزناً إضافياً منذ بداية حملها فحسب، بل وأنّ بطنها على وشك الإنفجار!

متكتّمة عن حياتها الخاصّة وممتنعة نوعاً ما عن التصريحات الصحافيّة، تُعتبر ميلا، التي تشاركت مع روبن وليامز التمثيل في فيلم The Angriest Man in Brooklyn، من بين الشخصيّات التي لم تعلّق عن موت هذا الممثل المفجع.

لكن في سياق التفتيش في أرشيفها، وجدت مجلّة Esquire مقابلة أجرتها مع ميلا في العام 2012، والتي فيها أكّدت إلى أي درجة متأثرّة هي بحياة روبن وليامز.

فخلال تصوير That 70's Show، ترك روبن أثراً كبيراً عند ميلا. وفي هذا السياق تقول:"غالباً ما تلتقون بأشخاص لا يؤثرون فيكم أبداً. وفي بعض الأحيان، تتواجدون بالقرب من أشخاص، لا يتفوّهون سوى بكلمة واحدة، ولكن تبقى هذه الكلمة عالقة في ذاكرتكم، وحتّى أنّهم لا يعرفون أنّهم غيّروا حياتكم.

وهذا ما حدث معي! فعندما كنتُ في سنّ الـ15 أو الـ16، نظر إليّ روبن وسألني عن إسمي، فجاوبته:ميلا، وعندها قال لي: أنتِ في طاقم عمل That 70's Show ؟ لا تنسي هذا الأمر أبداً في حياتك، فلحظات كهذه لا تتكرّر دائماً في الحياة.

أن يتوجّه إليّ شخص كروبن وليامز عنى لي الكثير آنذاك، فقد نصحني بعدم التسرّع وتقدير كلّ ما يحصل معي وألّا أنسى أن أمرح لأنّ ما أعيشه لن يتكرّر".

نصيحة ستحفظها ميلا وستعمل بها في كلّ حياتها، ولربّما ستنقلها إلى طفلها القادم إلى هذه الحياة!

إشتركوا في Mashaheeri عبر فيس بوك