صور: نانسي عجرم تقع في الفخ والجمهور ينتقدها بشدة

نانسي عجرم تكرر نفسها من جديد وعلى مرأى من الجميع.

هي فنّانةٌ جميلةٌ جداً وتتّسم بالطبع بمعايير الجمال والأنوثة والجاذبية التي يجب على أي امرأةٍ التحلّي والتميّز بها، كما وأنّها من النساء اللواتي يتمتّعن بجسمٍ نحيفٍ وقوامٍ رشيق تجعلهنّ قادرات على ارتداء ما يحلو لهنّ من دون أي تردّدٍ أو خوفٍ من أي عيوبٍ قد تظهر جليّة أمام الكاميرات والعين المجرّدة، لكن للأسف الشديد وعلى الرغم من هذا كلّه لا تزال المعنية بحديثنا نانسي عجرم تُخطئ في خياراتها في إطار اللوك والأزياء وتكرّر نفسها بنفسها.

ففي سياق الحفل الذي أحيته بمناسبة ثاني أيام عيد الأضحى المبارك والذي خصّصته للقاهرة ولأحبابها المصريين في عين السخنة، استطاعت نانسي أن تشعل المدرّجات والحاضرين بأجمل أغانيها وصوتها العذب وبطِباعها المميزة التي تعكسها دائماً عند التعامل والتعاطي والتفاعل مع جمهورها، الذي استطاع بدوره أن يتنبّه وعلى الرغم من كل صفاتها الجميلة هذه إلى فستانها الأبيض الذي كانت ترتديه والذي سبق أن تألّقت به في الحلقة الأخيرة من برنامج "ذا فويس كيدز".

أسواء كانت هذه المرّة الأولى التي تكرّر فيها نفس الإطلالة وتميل إلى ارتداء نفس الزي أو العكس تماماً، فهذا لم يخلّصها أبداً من انتقادات الجمهور وتعابيره القاسية التي أخذ يطلقها عليها لأنّها في النهاية نجمةٌ غنيّة ولا ينقصها شيء لكي تبدّل في فساتينها وأزيائها وتسحر محبّيها ومعجبيها عن طريقها، ولو حتّى أنّ هذا الفستان الأبيض انسدل على جسدها المثير وجعلها تبدو كأميرة ألف ليلة وليلة كان من المحبّذ لو لم تختره هو تحديداً لحفلها هذا ولو ارتدت زياً مختلفاً ومغايراً عنه.

أما عن تسريحة شعرها فأتت مميّزة هذه المرّة واستثنائية ولكنّها لم تبدُ مصفّفة ومسرّحة بعنايةٍ ودقّة، فبدا وكأنّها هي من أطلقت العنان لنفسها وصفّفته بنفسها في الفندق الذي أقامت فيه قبل اعتلائها المسرح، ولكن في كل الأحوال لا يسعنا، وعلى الرغم من كل هذا الهجوم، إنكار الجماهيرية الكبيرة التي تتمتّع بها هناك والنجومية التي ترافقها أينما ذهبت وتوجّهت، وهذا ما يتبلور أمامنا من خلال صورها التي تشاركتها على انستقرام والتي نقلتنا فيها إلى الإستقبال الحار الذي تلقّته من أحبابها فور وصولها إلى مطار القاهرة.

إشتركوا في Mashaheeri عبر فيس بوك