الرئيسية
مشاهير
ممثلات مصريات
ممثلات كويتيات
ممثلات سعوديات
ممثلات هنديات
ممثلات سوريات
مشاهير كرة القدم
افلام
افلام عربية
افلام مصرية
افلام هندية
افلام اجنبية
موسيقى
أخبار
فيديو كليب
أغاني
اغاني عربية
اغاني عراقية
اغاني هندية
اغاني اجنبية
اغاني طرب
اغاني سعودية
نجوم ودراما تركية
مسلسلات تركية
اغاني تركية
افلام تركية
برامج تلفزيونية
مسلسلات
اكس فاكتور 2
ستار اكاديمي 12
بوليوود
مسلسلات خليجية
مسلسلات اجنبية
مسلسلات سورية
مسلسلات هندية
مسلسلات كويتية
ارب كاستينغ 2
صباح الخير يا عرب
ارب ايدول 4
ذا فويس كيدز 2
صور
فيديو
مسلسلات رمضان

صور نجمات بإطلالات فاشلة في بداياتهن الفنية

تصفّحوا معنا صور نجمات من الذاكرة تعكس إختياراتهن السيئة.

نحن نُعجب بهنّ في معظم الأوقات ونقول أنّهنّ جميلات، أنيقات، ساحرات، جذّابات، مثيرات، لأنّهنّ نجمات يعرفْن كيف يجذبْن الكاميرات إليهنّ، ويسعيْن الى مواكبة الموضة وأحدث صيحاتها، وذلك لكي تكون كلّ منهنّ مثالاً يُحتذى به لدى الجمهور الكبير الذي يترقّب إطلالات نجمتهم المفضّلة لحظة بلحظة، ويطمح لرؤيتها دائماً بالمراتب الأولى.

فهؤلاء الفنانات يزرْن أهمّ دور الأزياء، ويخضعْن لعدد كبير من عمليات التجميل، كما وأنّهنّ يسعيْن الى الحصول على أفضل إبتسامة هوليودية وبشرة نضرة خالية من أي عيوب... وغيرها من المتطلّبات التي يعتبرنْها أساسية، كونهنّ عُرضة للإنتقاد والسخرية في أيّ خطوة يقمْن بها تعتبر متعثّرة وقد تسبّب بتراجع فنّي بعض الشيء.

ولكن كلّ هذا الجمال والرقي والتألق الذي نراه في نجماتنا اليوم، كان مفقوداً سابقاً في إطلالاتهنّ وأعمالهنّ الفنية وحتى المناسبات التي حضرنْها في بداياتهنّ، إذ لم تكن تعلم هؤلاء أنّ لهذه الأمور أشخاصاً متخصّصين في هذا المجال، يعلمون كيف يجعلون من الفنان محطّ أنظار الجميع في أيّ يوم كان من الأيام وليس فقط في المناسبات.

فكثيرات هنّ اللواتي أخفقْن في تنسيق ملابسهنّ وإظهار أنوثتهنّ من خلال المكياج وتصفيفات الشعر وإعتماد الأكسسوارات الرائجة، فوقعْن ضحيّة الصحافيين وأقلامهم اللاذعة.

وعلى الرغم من أنّ تلك النجمات هنّ اليوم ينتميْن الى الصفّ الأوّل في عالم الفن، إلّا أنّ ماضيهنّ في إتقان اللوك والإطلالة المناسبة كان حافلاً بالهفوات والأخطاء الذريعة، حيث لم تسلم نساء أمثال هيفاء وهبي واليسا واحلام والكثير غيرهنّ من الوقوع في فخّ الإهمال وعدم إملاء الكثير من الإهتمام الى بعض الأمور الصغيرة التي كانت لتشكّل كلّ الفرق لمرورهنّ، إن كان عبر الشاشات أو على السجادة الحمراء أو حتى في حياتهنّ اليومية.

فمن المساحيق التجميلية التي فشلت في إخفاء التجاعيد، مروراً بألوان المكياج الكارثية، وصولاً الى الأزياء التي لا تناسب أشكال أجسادهنّ، وتصفيفات شعر لم تخدم ملامح وجوههنّ، كل تلك تعتبر حفرة حفرتها النجمات لأنفسهنّ يوم لم يتنبّهْن لضرورة النظر في المرآة قبل الخروج أمام ومضات الكاميرا وعدسات المصوّرين.

وتأكيداً على كلامنا هذا، تصفّحوا معنا مجموعة صور ولقطات تعود الى سنين بعيدة حين كانت مغنيات وممثلات اليوم مجرّد هاويات في بداية رحلتهنّ في المشوار الفني.

إشتركوا في Mashaheeri عبر فيس بوك