الرئيسية
مشاهير
ممثلات مصريات
ممثلات كويتيات
ممثلات سعوديات
ممثلات هنديات
ممثلات سوريات
مشاهير كرة القدم
افلام
افلام عربية
افلام مصرية
افلام هندية
افلام اجنبية
موسيقى
أخبار
فيديو كليب
أغاني
اغاني عربية
اغاني عراقية
اغاني هندية
اغاني اجنبية
اغاني طرب
اغاني سعودية
نجوم ودراما تركية
مسلسلات تركية
اغاني تركية
افلام تركية
برامج تلفزيونية
مسلسلات
اكس فاكتور 2
ستار اكاديمي 12
بوليوود
مسلسلات خليجية
مسلسلات اجنبية
مسلسلات سورية
مسلسلات هندية
مسلسلات كويتية
ارب كاستينغ 2
صباح الخير يا عرب
ارب ايدول 4
ذا فويس كيدز 2
صور
فيديو
مسلسلات رمضان

صور نجمات قبل وبعد عملية تكبير الثدي

أصبحت عمليات التجميل ضرورية لأيّ شخص يرغب بإقتحام عالم الفن سواء كان شاب أو شابة، فيلجأون إذاً إلى غرفة العمليات لتغيير جسدهم وملامح وجههم على أمل أن ينالوا إعجاب الجمهور.

إقرأوا أيضاً رجال من نجوم الفن لجأوا الى عمليات التجميل

وعلى الرغم من أنّ بعض النجمات ينكرن خضوعهنّ لعمليات التجميل، ويؤكّدن أنّ جمالهنّ طبيعي، إلّا أنّ صورهنّ القديمة تثبت العكس وتفضح زيارات عديدة إلى عيادة طبيب التجميل.

ولعلّ أبرز العمليات الرائجة في أيامنا هذه، عملية تكبير الثدي التي تلجأ إليها الكثير من النساء بهدف تحسين مظهرهنّ الخارجي وإبراز أنوثتهنّ.

وبعد تصفّح الصور القديمة ومقارنتها بالحديثة، لفتنا التغيير المفاجئ عند عدد من النجمات اللواتي خضعن لهذه العملية.

وعلى رأس لائحتنا، نانسي عجرم التي دخلت عالم الفن بفضل صوتها المميّز، ولكنّها لم تحصد الشهرة التي تطمح إليها إلى حين إعتمادها لوك جديد لفت الأنظار إليها بشكلٍ كبير.

فهذه الشابة قد فاجأت الجميع بتكبير شفتيها وبنفخ خديْها، كما أنّها أثارت الجدل بخضوعها لعملية تكبير الثدي.

وبدورها، قامت اليسا بتغيير شامل لمظهرها الخارجي حيث بات من الصعب التعرّف إليها بين الماضي والحاضر بسبب كثرة عمليات التجميل.

وتشكّل صورها القديمة صدمة لجمهورها، فهي لم تكتفِ بتحويل ملامحها بشكلٍ كامل فحسب، بل تمادت لتصل إلى تكبير صدرها وإبرازه إلى العلن متى سنحت لها الفرصة.

وبعدما حقّقت النجمتان أعلاه نجاحاً ساحقاً بسبب التغيير الجذري الذي طرأ على مظهرهما الخارجي، أصبحتا تشكلان قدوة ومثالاً للفنانات الصاعدات اللواتي وجدن أنّ الجمال يلعب دوراً أساسياً في عالم الشهرة.

ومن بين هؤلاء، رزان مغربي التي إنجرفت في تيار العمليات فتحولت من مقدمة برامج ناعمة وبسيطة إلى نجمة مثيرة وجريئة، تُبهر الجميع بإطلالاتها وتُبرز صدرها الكبير من ددون خجل.

أمّا ميريام فارس فحققت الشهرة معتمدةً على موهبتها في الغناء والرقص، ولكن خوفاً من تراجع نجوميتها، لجأت النجمة إلى عمليات التجميل والمكياج لإبراز جمالها.

وأكثر ما لفتنا هو التعديل الذي أجرته على صدرها، حيث يظهر مشدوداً وأكبر حجماً حين تتخلى ملكة المسرح عن حمالة الصدر في معظم إطلالاتها.

ولا يقتصر الأمر على هذه الأسماء، بل هنالك الكثير من النجمات اللواتي ينكرن خضوعهنّ لهذه العملية على الرغم من تواجد عدة أدلّة تؤكّد عكس ذلك، أمثال النجمة مي عز الدين التي قيل أنّها دخلت عيادة التجميل تحت إسم مستعار لتكبير صدرها.

وفي الوقت عينه، تتجاهل بعض الفنانات هذا الموضوع، فتمتنعن عن التأكيد أو النفي وتتركن الجمهور بحيرةٍ بخاصةٍ أنّ صورهن القديمة تسلطّ الضوء على ملامح الوجه خافيةً بقية الجسم، كالنجمة هيفاء وهبي والراقصة صافيناز والراقصة دينا حيث إنتشرت أخبار عديدة تؤكّد لجوءهنّ إلى هذه العملية ولكن دون الإرتكاز على أيّ دليل ملموس.

إشتركوا في Mashaheeri عبر فيس بوك