الرئيسية
مشاهير
ممثلات مصريات
ممثلات كويتيات
ممثلات سعوديات
ممثلات هنديات
ممثلات سوريات
مشاهير كرة القدم
افلام
افلام عربية
افلام مصرية
افلام هندية
افلام اجنبية
موسيقى
أخبار
فيديو كليب
أغاني
اغاني عربية
اغاني عراقية
اغاني هندية
اغاني اجنبية
اغاني طرب
اغاني سعودية
نجوم ودراما تركية
مسلسلات تركية
اغاني تركية
افلام تركية
برامج تلفزيونية
مسلسلات
اكس فاكتور 2
ستار اكاديمي 12
بوليوود
مسلسلات خليجية
مسلسلات اجنبية
مسلسلات سورية
مسلسلات هندية
مسلسلات كويتية
ارب كاستينغ 2
صباح الخير يا عرب
ارب ايدول 4
ذا فويس كيدز 2
صور
فيديو
مسلسلات رمضان

صور نجوم هوليوود تقدموا في السن وهكذا أصبحوا اليوم

كلّنا نتقدّم في السن، فهذا أمرٌ لا مهرب منه أبداً، أكنّا نجوماً عالميّين، عُرفنا بجمالنا الخارق وملامحنا المميّزة، أم أشخاصاً عاديّين.

لا شك في أنّ الكثير من مشاهيرنا تقدّموا في السن كثيراً، و عاشوا تجارب لا بأس بها على مرّ السنين والأزمنة. ومنهم من استطاعوا المحافظة على ملامحهم، فبقيت هي هي، ومنهم للأسف، لم يعودوا كما كانوا في الماضي!

فمن البشرة الناعمة إلى القاسية، من الوجه الذي يخلو من كل عاهة إلى التجاعيد، من الطبيعي إلى الإصطناعي، من الإعتماد على المساحيق التجميلية إلى الخضوع للعمليّات التجميليّة، هكذا نختصر التحوّل الجذري الذي طرأ على ألمع نجومنا المفضّلين.

وإذا ما أردنا التحدّث عن بعضٍ منهم، نبدأ بالممثلة ميج ريان ، هذه النجمة التي تأكلها اليوم التجاعيد، خافيةً النضارة التي كانت تتمتّع بها.

وحتّى أنّ شعرها الأشقر الذي كان يلمع كالحرير، لا نراه اليوم سوى منكوش وعلى طبيعته، "المبالغ فيها بعض الشيء".

الممثل ميكي رورك هو أيضاً من بين الأشخاص الذين تبدّلوا كثيراً من عمر الـ31 إلى الـ62.

من الشعر الأسود المصفف إلى الأبيض، من الوجه المشدود إلى المترهّل، من القامة المستقيمة إلى العاجزة... هذا هو نجم Sin City: A Dame to Kill For.

أليك بالدوين، الذي سنراه قريباً إلى جانب جوليان مور في Still Alice، لم يعد ذلك الشاب المغري والمثير، الذي يتميّز بشعره الأسود المصفّف ووجهه الممتلئ.

فالسنين مرّت ومعها تغيّر هذا النجم ليطغى الشعر الأبيض عليه، بالإضافة إلى التجاعيد الظاهرة عند منطقة العينين والفم والوجنتين.

لارا فلين بويل هي من النجمات اللواتي خسرن بريقهنّ مع تقدمهنّ في السن. ولربما لم تنجح العمليات الجراحيّة التي خضعت لها لإخفاء مكامن التقدم في السن.

الممثل الكبير جون ترافولتا ، هو النجم الوحيد الذي لا نستطيع أن ننكر حقيقة أنّه لا يزال يملك السحر عينه والكاريزما نفسها على الرغم من تقدّمه في العمر.

لا شك في أنّ الطفولة لم تعد سيّدة الموقف وأنّ الرجولة فرضت نفسها أكان من خلال اللحية أم الشعر الخفيف، لكن في كل الأحوال يبقى ترافولتا بطلاً جميلاً في عيون الكثير من النساء.

رينيه زيلويغر ، هي الممثلة التي تصدّرت الصحف في الآونة الأخيرة بعد أن أطلّت بعد طول غياب، مع ملامح جديدة، شك البعض أنّها نتيجة عمليّات جراحيّة كثيرة.

أكان الأمر صحيحاً أم لا، لا يمكننا أن ننكر الوجنتين اللتين أصبحتا مملوءتين وجبينها الذي يبدو أنّه تعرّض لبعض حقن البوتوكس.

نجومٌ آخرون لا يمكننا أن نفوّت استذكارهم في هذه اللائحة، وهم ماكولي كولكن وجيرارد ديبارديو وميلاني غريفيث.

إشتركوا في Mashaheeri عبر فيس بوك