الرئيسية
مشاهير
ممثلات مصريات
ممثلات كويتيات
ممثلات سعوديات
ممثلات هنديات
ممثلات سوريات
مشاهير كرة القدم
افلام
افلام عربية
افلام مصرية
افلام هندية
افلام اجنبية
موسيقى
أخبار
فيديو كليب
أغاني
اغاني عربية
اغاني عراقية
اغاني هندية
اغاني اجنبية
اغاني طرب
اغاني سعودية
نجوم ودراما تركية
مسلسلات تركية
اغاني تركية
افلام تركية
برامج تلفزيونية
مسلسلات
اكس فاكتور 2
ستار اكاديمي 12
بوليوود
مسلسلات خليجية
مسلسلات اجنبية
مسلسلات سورية
مسلسلات هندية
مسلسلات كويتية
ارب كاستينغ 2
صباح الخير يا عرب
ارب ايدول 4
ذا فويس كيدز 2
صور
فيديو
مسلسلات رمضان

صور نجوم يعانون من مشاكل في البشرة

هؤلاء النجوم واجهوا في يومٍ من الأيام مشاكل مع حب الشباب والبثور وتخلّصوا منها لحسن الحظ.

إنّه موضوعٌ لا يمكن المجادلة به أبداً ومسألةٌ حتميّة لا نستطيع مناقشتها مع أحد، وهي التي تتعلّق بالنضال الذي يسعى إليه كل نجمٍ لكي يظهر بأفضل طريقة وليبدو بالتالي مثالياً، خالياً من العيوب والنواقص والزوائد، بخاصّة عندما يطلّون على الشاشات التلفزيونية والسينمائية وفي الأفلام وعلى غلاف المجلّات.

ولكنّنا نحن كمشاهدين، ننسى في بعض الأحيان بأنّ معظم من يظهر أمامنا ببشرة لا عيوب تذكر فيها وصافية ونقيّة ومشرقة كأشعّة الشمس، هم أشخاصٌ سطحيين وما يتميّزون به من أناقة وجمال ونضارة في الوجه تحديداً، هو نتيجة عمل خبراء في علم التجميل ولمسة سحريّة من محترفين في المكياج وعالم المساحيق التجميلية.

فهؤلاء النجوم والمشاهير هم أشخاصٌ مثلنا مثلهم وعانوا تماماً كالجميع من مشاكل كثيرة تتمثّل بالبثور وحب الشباب، باختصار من بشرة داكنة وشاحبة وبشعة وفي بعض الأحيان مرعبة وقبيحة بخاصّة في عمر المراهقة والشباب، ولربّما سنشعر بالصدمة عندما نتعرّف على هويّاتهم بخاصّة وأنّهم هم من دائماً يظهرون بأجمل الحلل وأرقى الأزياء وأجمل المكياجات وتصفيفات الشعر.

أولاً، النجمة ريحانه التي وعلى الرغم من محيطها الذي يتألّف من فنانين عالميين مشهورين بإبداعاتهم ولمساتهم السحريّة في وضعهم للمساحيق التجميلية وكانوا دائماً على استعدادٍ لمساعدتها، باءت محاولاتها بالفشل عندما كانت تسعى إلى إخفاء البثور والبشرة الداكنة التي تتمتّع بها عندما كانت تطل أمام الكاميرات والصحافيين في الماضي، مع الإِشارة إلى أنّ هذه المشكلة لم تؤثّر أبداً عليها وعلى مسيرتها كفنانة عالمية تتبوأ أغانيها اليوم المراتب الأولى.

ثانياً، مايلي سايرس هي من النجمات المشهورات اليوم بسبب عريهنّ وارتدائهنّ أكثر الثياب جرأةً، ومعروفات بفسقهنّ وطريقة تمايلهنّ المثيرة أمام الكاميرات بخاصّة عندما يتواجدن على المسرح أمام الملايين، ولكن لا شك في أنّ نمط الحياة الذي تعيشه هذه الشابة والذي يتمثّل بشربها المفرط للكحول والتدخين أثّر سلباً على بشرتها وجعلها تعاني في مرحلة من المراحل من حب الشباب.

ثالثاً، آدم ليفين الذي لم يخجل يوماً من التطرّق إلى هذا الموضوع بالتحديد والإعتراف بأنّه من الشباب الذين عانوا من البثور والبشرة المقرفة والمقزّزة، وأنّ معركته الطويلة مع هذه المشكلة أشعرته في بعض الأحيان بالقلق من الظهور أمام الكاميرات وتفضيل الإختباء في غرفته.

رابعاً، فيكتوريا بيكهام التي تُعتبر اليوم مصممة أزياء عالميّة واستطاعت أن تثبت نفسها في هذا المجال بالإضافة إلى الغناء في مرحلة من مراحل حياتها، غير أنّها واجهت هي أيضاً مشكلة البشرة الدهنيّة، وعوضاً عن لجوئها إلى التقشير الكيميائي والعلاج بالليزر والجراحات التجميلية، استعانت بالطرق الطبيعية لتقشير بشرتها وترطيبها.

خامساً، كيت موس هي عارضة أزياء عالميّة عانت الأمرّين بسبب البثور والحبوب التي كانت تحيط بذقنها وأنفها وبشرتها الشاحبة.

سادساً، الممثل براد بيت الذي يُعتبر من أهم نجوم هوليوود وقع هو أيضاً ضحيّة ندبات حب الشباب التي كانت ظاهرة وجليّة أمام العين المجرّدة.

سابعاً، على الرغم من أنّها لا تقبل الظهور اليوم أمام الكاميرات إلّا وهي كاملة ومتكاملة، لم تدرك أليشيا كيز في مرحلة من مراحل حياتها كيف تجد حلاً جذرياً لمشكلة البثور وحب الشباب، وبمجرّد النظر إليها اليوم لا يسعنا سوى أن نلاحظ على الفور الندبات التي خلّفتها هذه المسألة في منطقة وجهها.

ثامناً، ميغان فوكس التي تشكّل رمزاً للإثارة والجاذبيّة اليوم قد حاربت في الماضي البثور التي كانت تجسّدها في كل مرّة تظهر فيها أمام الصحافيين.

تاسعاً، كاميرون دياز التي لم تتردّد في التحدّث عن هذه المشكلة بشكلٍ علني، والتطرّق إلى معركتها الطويلة معها وسعيها الدائم إلى التخلّص منها بشتّى الطرق التي أُتيحت أمامها.

إشتركوا في Mashaheeri عبر فيس بوك