الرئيسية
مشاهير
ممثلات مصريات
ممثلات كويتيات
ممثلات سعوديات
ممثلات هنديات
ممثلات سوريات
مشاهير كرة القدم
افلام
افلام عربية
افلام مصرية
افلام هندية
افلام اجنبية
موسيقى
أخبار
فيديو كليب
أغاني
اغاني عربية
اغاني عراقية
اغاني هندية
اغاني اجنبية
اغاني طرب
اغاني سعودية
نجوم ودراما تركية
مسلسلات تركية
اغاني تركية
افلام تركية
برامج تلفزيونية
مسلسلات
اكس فاكتور 2
ستار اكاديمي 12
بوليوود
مسلسلات خليجية
مسلسلات اجنبية
مسلسلات سورية
مسلسلات هندية
مسلسلات كويتية
ارب كاستينغ 2
صباح الخير يا عرب
ارب ايدول 4
ذا فويس كيدز 2
صور
فيديو
مسلسلات رمضان

صور: هذا هو زوج نجوى كرم؟

فمن هو وما هي ديانته يا ترى هذه المرة؟

عبر مواقع التواصل الإجتماعي، انتشرت صوراً جديدة للرجل الذي يُزعم أنّه تمكّن من سرقة قلب نجوى كرم بعد هذا العمر كلّه، للشاب الذي قيل أنّه استطاع التأثير عليها بسهولةٍ وبساطة ويُقنعها بالزواج منه بعد عيشها هذه التجربة في الماضي والتي على أساسها باتت من النجمات اللواتي ارتبطن بشركاء من غير ديانتهنّ.

إذاً هو المدعو "فيليب زيادة" الذي يُقال أنّه يصغرها بالسن بعشر سنوات والذي يُزعم أيضاً أنّه تزوّج وارتبط بها رسمياً ولكن بالسر من دون أن يعلم أحد بذلك، مع العلم بأنّ كرم التي لا تزال متكتّمة حتّى الساعة عن هذا الموضوع وتحرص على عدم توضيح هذه المسألة الحسّاسة سبق أن أكّدت مرّة وخلال إحدى المقابلات معها أنّها لن تتزوّج أبداً من رجلٍ متزوّج قبل أن ينفصل عن زوجته الأولى أولاً، فهي لن ترضى أبداً بأن تكون درّة لأحد.

كلامٌ قد يعني اليوم أمراً واحداً وهو أنّ هذا الرجل الذي لديه ولدين قد انفصل عن زوجته أخيراً وتمكّن من الإرتباط بصاحبة أغنية "هيدا حكي"، وعن هذه المعضلة تشير بعض التقارير المطّلعة إلى أنّ هذا العاشق الولهان قد انفصل بالفعل عن امرأته بشكلٍ ودي ولا يزال يتكفّل بإعالتها وبالتالي بإعالة ولديه ويؤمّن لهم كل ما يحتاجون إليه ويطلبونه.

فهل بالفعل حصل الزفاف الموعود والمنشود أم أنّ الأمر يقتصر حالياً بينهما على الحب والغرام؟ سؤالٌ لا يزال يطرحه الكثيرون اليوم في الوقت الذي بدأ جزءٌ من الروّاد يلوم المعنية الأولى بالأمر، التي توجّهت مؤحراً إلى جمهورها بـرسالةٍ صدمتهمعبر تويتر، على ما قامت به وكأنّهم يتّهمونها بأنّها هي السبب في طلاق فيليب من زوجته، هذه المرأة التي يُقال أنّها كانت صديقة لكرم وهي من عرّفتها على زوجها.

إذاً أقاويل وأخبار لا تُحصى لا تزال تتفاقم بالوتيرة وتزداد يوماً بعد يوم، وحتّى البعض يزعم بأنّ "زيادة" هو من يتكفّل بتمويل أعمال كرم المصوّرة وكل النشاطات الفنية التي تنفّذها وتطرحها في الأسواق في ما البعض الآخر ينكر هذه الأمور اللاأساس لها أبداً، وفي ما إذا كانت لا تزال عزباء وتفضّل حالياً عدم خوض تجربة الزواج من جديد أم أنّها بالفعل أقدمت على هذه الخطوة لأمرٌ لا يعنيها سوى وحدها هي وسندرك بالتأكيد تفاصيله في القريب العاجل.

إشتركوا في Mashaheeri عبر فيس بوك