الرئيسية
مشاهير
ممثلات مصريات
ممثلات كويتيات
ممثلات سعوديات
ممثلات هنديات
ممثلات سوريات
مشاهير كرة القدم
افلام
افلام عربية
افلام مصرية
افلام هندية
افلام اجنبية
موسيقى
أخبار
فيديو كليب
أغاني
اغاني عربية
اغاني عراقية
اغاني هندية
اغاني اجنبية
اغاني طرب
اغاني سعودية
نجوم ودراما تركية
مسلسلات تركية
اغاني تركية
افلام تركية
برامج تلفزيونية
مسلسلات
اكس فاكتور 2
ستار اكاديمي 12
بوليوود
مسلسلات خليجية
مسلسلات اجنبية
مسلسلات سورية
مسلسلات هندية
مسلسلات كويتية
ارب كاستينغ 2
صباح الخير يا عرب
ارب ايدول 4
ذا فويس كيدز 2
صور
فيديو
مسلسلات رمضان

صور وجه كيم كارداشيان المنتفخ والمتورم: ماذا حصل؟

هل خضعت كيم كارداشيان لحقن البوتوكس في سياق تغيبها عن الساحة؟

"أهذه كيم كارداشيان بالفعل؟"، "ماذا حدث لوجهها يا ترى؟"، "أخضعتِ لبعض العمليات التجميلية يا كيم؟"، نعم هذه هي بالتحديد الأسئلة التي سارع روّاد مواقع التواصل الإجتماعي إلى طرحها، يوم نشرت كورتني كارداشيان صورة لها أطلّت فيها إلى جانب شقيقتها كيم كارداشيان، في ما يُعتبر ظهورها الأول الرسمي لها منذ إنجابها إبنها الثاني ساينت.

غائبةً إذاً عن الأضواء ومفضّلةً الجلوس في منزلها، أولاً للإعتناء بمولودها الصغير، وثانياً لتكريس وقتها كلّه للخضوع للتمارين الرياضية المكثّفة من أجل استرجاع وزنها الذي كانت تتحلّى به قبل زواجها من كاني ويست، وخسارة الكيلوغرامات التي اكتسبتها خلال فترة حملها، أثارت نجمة تلفزيون الواقع موجة من السخط والتنديد من قبل جمهورها ومتتبعيها عندما رأوا الصورة التي أطلّت فيها وهي في أحد النوادي الرياضية.

مرتديةً الأسود من رأسها حتّى أخمص قدميها تماماً كشقيقتها كورتني، ظهرت كارداشيان وهي تتصبب عرقاً ما يدل على أنّها مثابرة بالتمارين الرياضية التي حثت مؤخراً معجبيها على تشجيعها على المضي قدماً بها، ومع رفعة شعرها هذه، كشفت النقاب عن انتفاخٍ جلي وتوّرم واضح في منطقة الجبين والخدّين وحتّى الشفاه، ما جعلها تغدو إنسانة مختلفة تماماً لدرجة أنّ البعض لم يتمكّن من التعرّف عليها بسرعة في بادئ الأمر.

وبغض النظر عن جسمها الذي بدا رشيقاً نوعاً ما، هي التي امتنعت عن إظهاره منذ إنجابها ساينت تجنّباً لأي انتقادات ساخرة بسبب وزنها الزائد، كان وجه كيم محط حديث الرواد الذين أشاروا، وفقاً لتعليقاتهم، إلى أنّها اغتنمت فرصة تغيّبها عن الساحة للخضوع لبعض العمليات التجميلية، كالبوتوكس والحشو، هذه التقنيات التي سبق وأن وقعت ضحيّتها في الصيف الماضي، أي عندما كانت لا تزال في بداية أشهر حملها.

فحينها وعندما بدأت تطل أمام الكاميرات منتفخةً بطريقة مثيرة للشكوك والجدل، اعتقد البعض أنّها أجرت بعض التعديلات على وجهها، وهو أمرٌ نفته بنفسها بشدّة مؤكّدةً أنّها لا ولن تقدم على هكذا خطوة خطيرة وهي حامل لأنّ ذلك يضر بالجنين ويلحق أضراراً به، وبالتالي هذا الإنتفاخ الذي أصابها هو نتيجة اكتسابها للوزن ما جعل ملامحها كلّها تتغير وتتبدل.

وفي السياق نفسه، يزعم أنّ نجمة "Keeping Up With The Kardashians" تستعين بالبوتوكس كل ثلاثة أشهر للمحافظة على ثبات جمالها المعروف، مع العلم بأنّها هي التي أكّدت في العام 2010 وخلال إحدى حلقات برنامجها الشهير أنّها عانت من الإحمرار والحكّة والدموع بعد أن زارت لأول مرّة إحدى العيادات في بيفرلي هيلز للخضوع لبعض الحقن التجميلية الشائعة.

إشتركوا في Mashaheeri عبر فيس بوك