الرئيسية
مشاهير
ممثلات مصريات
ممثلات كويتيات
ممثلات سعوديات
ممثلات هنديات
ممثلات سوريات
مشاهير كرة القدم
افلام
افلام عربية
افلام مصرية
افلام هندية
افلام اجنبية
موسيقى
أخبار
فيديو كليب
أغاني
اغاني عربية
اغاني عراقية
اغاني هندية
اغاني اجنبية
اغاني طرب
اغاني سعودية
نجوم ودراما تركية
مسلسلات تركية
اغاني تركية
افلام تركية
برامج تلفزيونية
مسلسلات
اكس فاكتور 2
ستار اكاديمي 12
بوليوود
مسلسلات خليجية
مسلسلات اجنبية
مسلسلات سورية
مسلسلات هندية
مسلسلات كويتية
ارب كاستينغ 2
صباح الخير يا عرب
ارب ايدول 4
ذا فويس كيدز 2
صور
فيديو
مسلسلات رمضان

صور وفيديو احلام في اطلالة فخمة في حفل لوس انجلوس وما وضعته على رأسها أثار بلبلة

اختارت ايلي صعب عوضاً عن زهير مراد.

بعد أسابيع من الترويج والتسويق لحفلها الكبير الذي لم شملها من جديد مع الجالية العربية وتحديداً الخليجية التي تعيش في الولايات الأميركية أتى اليوم المنتظر والنهار المنشود، نعم حل أخيراً تاريخ 21/7/2018 ووقفت من نتحدّث عنها اليوم ألا وهي احلام الشامسي على خشبة مسرح دولبي الشهير في لوس انجلوس لتقدّم أجمل ما عندها لجمهورٍ انتظرها بفارغ الصبر، ولمعجبين كانوا مستعدّين ليدفعوا المبالع المطلوبة من أجل اللقاء بها والإجتماع معها ورؤيتها عن قربٍ حتى ساعات الفجر الأولى.

هو حفل احلام الذي ضجّت به المواقع الإلكترونية كلّها واشتعلت به منصّات التواصل الإجتماعي من دون استثناءٍ، حفلٌ غنّت في إطاره النجمة الخليجية التي تعرّضت للسخرية منذ فترةٍ قديمها وجديدها ووحدها الفيديوهات التي نشرتها بنفسها عبر حسابها الرسمي على موقع التواصل الإجتماعي "انستقرام" التي كانت كافية لتوثّق لنا ومن خلالها أجمل اللحظات التي تفاعل معها جمهورها هناك، وهي صرخات ترحيبٍ بها وهيصات سعادةٍ التي سمعناها بوضوحٍ تصدر من تلك الأعداد الغفيرة التي اجتمعت في ذلك المسرح الشهير والمعروف أمام كل أغنيةٍ كانت تؤدّيها وكل مقطوعةٍ كانت تتراقص على أنغامها وإيقاعها.

وإذا ما أردنا التحدّث عن هذا الحفل القيّم، لا بد لنا بالتأكيد التطرّق إلى الإطلالة الملوكية الفاخرة والجميلة التي حرصت صاحبة أغنية "ومستغرب" التي خضعت مؤخراً لبعض التعديلات التجميلية على صياغتها وتصميمها منذ فترةٍ لتلاقي إعجاب الجمهور واستحسانه وهذا ما حصل بالفعل، إذا استطاعت بالفستان الرائع الذي اهتم المصمم اللبناني ايلي صعب بإنجازه بدقّةٍ لامتناهية أن تسرق الأضواء وأن تخطف الأنظار علماً بأنّها كانت دائماً تختار تصاميم المبدع زهير مراد، ووحده ذلك الأكسسوار الذي وضعته على رأسها الذي أثار الجدل والتساؤلات بعض الشيء لأنّنا تحيّرنا نحن كروّاد ونشطاء في تحديد نوعه.

اعتقدنا بدايةً أنّه نوعٌ من التيجان ضمنت الشامسي التي تأثّرت مؤخراً بسياسة تويتر الجديدة وضعه لتؤكّد من جديد أنّ لقب "الملكة" لا يليق إلّا بها، ومن ثم ظننا أنّه نوعٌ من أنواع الربطات الخاصة بالشعر اختارتها لتزيين تسريحتها بطريقةٍ أنثويةٍ بحت، إلى أن تنبّه بعض الملمّون بعالم الموضة والأزياء والأكسسوارات إلى تصميم ذلك الأكسسوار فشبّهوه بقبّة المسجد، لوكٌ أنفقت عليه الملايين من الدولارات ليغدو في النهاية كاملاً متكاملاً لا عيب فيه أو علّة ولتتكلّم عنه الصحافة والوسائل الإعلامية لأيامٍ وأيام.

إشتركوا في Mashaheeri عبر فيس بوك