الرئيسية
مشاهير
ممثلات مصريات
ممثلات كويتيات
ممثلات سعوديات
ممثلات هنديات
ممثلات سوريات
مشاهير كرة القدم
افلام
افلام عربية
افلام مصرية
افلام هندية
افلام اجنبية
موسيقى
أخبار
فيديو كليب
أغاني
اغاني عربية
اغاني عراقية
اغاني هندية
اغاني اجنبية
اغاني طرب
اغاني سعودية
نجوم ودراما تركية
مسلسلات تركية
اغاني تركية
افلام تركية
برامج تلفزيونية
مسلسلات
اكس فاكتور 2
ستار اكاديمي 12
بوليوود
مسلسلات خليجية
مسلسلات اجنبية
مسلسلات سورية
مسلسلات هندية
مسلسلات كويتية
ارب كاستينغ 2
صباح الخير يا عرب
ارب ايدول 4
ذا فويس كيدز 2
صور
فيديو
مسلسلات رمضان

صور وفيديو: اليسا بفستان قصير واسع والجمهور يعلق "مبيني حامل"

5 صور
إضغظي لبدء عرض الصور
خلال إحيائها حفل الفالنتين في فندق الـ"Four Seasons".

هي ليست المرّة الأولى التي تتعرّض لهجومٍ لاذع بسبب جسمها الغير متناسق نوعاً ما، كما وأنّها ليست المرّة الأولى التي تتعرّض فيها للإنتقاد وتُوجّه إليها الأسئلة بسبب "كرشها" الذي تجسّده في كل مرّةٍ تعتلي المسرح لتحيي أجمل الحفلات أو تنزل إلى الشارع لتمضية الوقت وللتسلية، هي اليسا التي عادت من جديد لتثير جدلنا وتساؤلاتنا عمّا إذا كان بطنها المنتفخ والمدوّر نتيجة وزنٍ زائد أم حمل تخفيه عنّا.

لسنا نحن من نرى دائماً هذا العيب إنّما الروّاد الذين ينتظرون أي جديدٍ عندها ويرصدون حفلاتها الواحدة تلوَ الأخرى وبالتالي لوكاتها التي تعتمدها والأزياء التي تتألّق بها، وعندما اعتلت مسرح فندق الـ"Four Seasons" لتحيي حفلاً بمناسبة عيد الحب مع عاصي الحلاني وارتأت التألّق بفستانٍ أحمر قصير وواسع لم تدرك أنّ المراقبين والحشريين تحديداً سيسارعون إلى مساءلتها عن ميلها الدائم إلى التألّق بالواسع وعمّا إذا كان "كرشها" هو حملها بمولودها الأول.

نعم إشاعات مبغضة ليست الأولى من نوعها أبداً وأخبار سبق أن ردّت عليها وها هي تعود لتحوم فوقها من جديد وأسئلة تتجدّد وتلوح مرّة أخرى في الأفق، وبين التعليقات التي أشادت نوعاً ما بزيّها ككل وإطلالتها التي تناسبت وأجواء العيد أتت تلك التي حملت في مضمونها بعض القسوة، ومنها نذكر:

"مبينة حامل ولا انا جاني حول"، وآخر دوّن "شنو قصة الفساتين الواسعه الي متمسكة بيهم"، وتبعه آخر وعلّق: "حلوة دائما متألقة بس مبينة حامل"، وعلى نفس الخطى سارع آخر وقال:"عجبني الفستان بس هي مصره تظهر كرشها"، ونكمل مع هذا الكلام: "شو حامل هيا كأنها زايدة في الوزن"، وغيرهم وغيرهم من أشخاص لم يتمكّنوا هذه المرّة أيضاً من غض النظر عن هذه العلّة تحديداً ولم يمنعوا أنفسم من طرح السؤال مجدداً على المعنية بالأمر.

أتتقصّد ارتداء ما يجعلها تبدو سمينة ويُظهر "كرشها"؟ هو السؤال الذي يراودنا اليوم بعد هذه الحفلة لأنّ صاحبة أغنية "سهرنا يا ليل" التي اعتذرت من فيروز بعد أن أهانتها عبر انستقرام تعود دائماً لتقع في الخطأ نفسه وكأنّها لا تحاول تجنّبه أبداً أو مراعاته، فهي بإمكانها أن ترتدي مشداً لتُخفي لحم بطنها أو فساتين أوسع لا تجعلها محط أنظار الجميع ورهناً للتساؤلات والأقاويل المؤذية بحقّها في معظم الأحيان.

إشتركوا في Mashaheeri عبر فيس بوك