صور وفيديو: مايا دياب تشعل مثليي الجنس بلباسها واستعراضها الفاضحين

10 صور
إضغظي لبدء عرض الصور
مايا دياب تحيي أقوى حفلاتها في الملهى الليلي "Posh"!

قطعت وعداً عليهم ووفت به على مرأى من الجميع وبثقةٍ كبيرةٍ بالنفس، والتزمت بما كانت قد صرّحت بأنّها ستقوم به من دون خجلٍ أو حياء لأنّها مقتنعة تماماً بأنّ أغانيها ليست موجّهة إلى شريحةٍ معيّنة من المجتمع، واستعراضاتها المثيرة لا تقدّمها من أجل فئةٍ محدّدة من معجبيها ومعجباتها، وصوتها الذي تؤمن به بطبيعة الأحوال لا يمكن أن تهديه إلى من يمدحها ويشيد بها فقط.

نعم، هي مايا دياب التي أحيت إذاً يوم الجمعة الفائت حفلتها الشهيرة التي كنّا قد تكلّمنا عنها الأسبوع الماضي والتي أُقيمت في الملهى الليلي الشهير والمعروف "Posh" الذي يقصده ويتردّد إليه مثليّو الجنس، وهي نجمتنا اللبنانية التي سارعت إلى حسابها الرسمي على انستقرام لتنشر فيديوهات وصور من تلك السهرة العظيمة والمنشودة التي كان ينتظرها الكثيرون، لتؤكّد لكل من انتقدها وسخر منها على هذه الخطوة أنّها حرّة في القيام بما يحلو لها وليس من العيب أن تتفاعل مع جمهورٍ لا يتقبّله البعض ولا يحترمه البعض الآخر.

متألّقةً بلباسٍ فاضح بعض الشيء ولكنّه خدم في نهاية المطاف الإثارة التي أرادت تجسيدها والإغراء الذي ينبع منها من دون أي تكلفةٍ أو تصنّع، وقفت مايا أمام جمهورٍ هائلٍ من الشباب الذين يعلنون وبطريقةٍ صريحة ميولهم الجنسيّة الغريبة والعجيبة، فغنّت معهم ورقصت إزاء صيحاتهم وتصفيقهم لها، وحتّى أنّها التقطت بعض الصور مع نجومٍ تواجدوا هناك أيضاً لدعمها ومساندة رسالتها، ونذكر من بينهم المخرج جو بو عيد والإعلامي جو معلوف، ففي النهاية هي باتت مثالاً أعلى لهؤلاء المثليين وبها سيتمثّلون من الآن فصاعداً وسيفتخرون.

لمَ؟ لأنّ صاحبة أغنية "7 ارواح" التي قبلت أن تقدّم حفلاً لهم قد أعلنت وبطريقةٍ غير مباشرة أنّها إنسانةٌ تتقبّل حالتهم وميولهم الجنسية وأنّها تدعمهم في السرّاء والضرّاء، وأن يصبح لهم فنان مشهور تماماً مثلها ليقف إلى جانبهم ويخصّص لهم سهرات غنائية كهذه في المكان المعروف أنّه لهم، لأمرٌ سيُسعدهم للغاية ولكن سيخلق في المقابل بلبلةً كبيرة عند أشخاص ومشاهير حتّى لا يزالوا يرفضونهم تماماً، وهم نفسهم الذين سارعوا إلى التهجم على دياب يوم أعلنت أنها ستتواجد معهم في "Posh".

إشتركوا في Mashaheeri عبر فيس بوك