صور Beyonce و Jay Z: سائحان في باريس أم أكثر ؟

لا يزال الثنائيّ جاي زي وبيونسيه في باريس!

فبعد أن أطلّا إلى جانب الرئيس الفرنسيّ السابق نيكولا ساركوزي ولاعب كرة القدم السابق دافيد بيكهام، في المباراة التي جمعت باريس سان جيرمان ضدّ برشلونة، ها هما من جديد يجوبان "مدينة النور" ويستمتعان بها بمعالمها ومتاحفها وآثاراتها التاريخيّة.

برفقة إبنتهما بلو ايفي التي ستبلغ من العمر 3 سنوات في يناير المقبل، أمضى بيونسيه وجاي زي يومهما البارحة في متحف اللوفر.

وكسائحين، وصل النجمان إلى هذا المتحف الشهير بكلّ حماس، ولم تتردّد بيونسيه في التقاط الصور من هنا وهناك، هي التي شوهِدت والكاميرا في يدها.

ولم يقتصر الموضوع على هذه الزيارة فحسب، فقد شوهِد بيونسيه وجاي زي أيضاً قبل أيّام يغتنمان فرصة تواجدهما في باريس، ليبحثا، كما قيل، عن منزلٍ ليشترياه، تماماً كـكاني ويست الذي يملك منزلاً هناك منذ سنوات.

ولا يُعتبر هذا الأمر المشروع الوحيد الذي يشغل الثنائيّ في الآونة الأخيرة.

فوفقاً لمصادر مقرّبة من النجمين، يبدو أنّ مغني الراب وزوجته، ملكة المسرح، قرّرا العمل على ألبومٍ مشترك، وهذا ما يُعتبر عملاً يقومان به للمرّة الأولى.

فبعد أن حققّا نجاحات باهرة خلال تواجدهما معاً على المسرح في جولتهما المشتركة On the Run Tour، التي انتهت في 12 و13 سبتمبر على المسرح الوطني الفرنسيّ، يبدو أنّ بيونسيه وجاي زي استوحيا من هذه الجولة فكرة المباشرة بألبومٍ مشترك سيُذهل الجمهور.

والسؤال الذي يُطرح الآن، هل سيقوم هذا الثنائيّ بطرح هذا الألبوم بشكلٍ فجائيّ، تماماً كما فعلت بيونسيه مع ألبومها الأخير؟

جوابٌ سنعرفه في المستقبل القريب، ولكن ما هو مؤكّد حالياً هو الرباط القويّ الذي يظهره بيونسيه وجاي زي وشرارة الحبّ التي يعكسانها، بالرغم من كثرة الشائعات التي طالتهما في الآونة الاخيرة والتي أنبأت بـانفصالٍ وشيك.

في كلّ الأحوال، سيبقى هذا الموضوع بعيداً ومؤجلاً أقلّه حتّى إصدارهما لألبوهما المشترك!

إشتركوا في Mashaheeri عبر فيس بوك