الرئيسية
مشاهير
ممثلات مصريات
ممثلات كويتيات
ممثلات سعوديات
ممثلات هنديات
ممثلات سوريات
مشاهير كرة القدم
افلام
افلام عربية
افلام مصرية
افلام هندية
افلام اجنبية
موسيقى
أخبار
فيديو كليب
أغاني
اغاني عربية
اغاني عراقية
اغاني هندية
اغاني اجنبية
اغاني طرب
اغاني سعودية
نجوم ودراما تركية
مسلسلات تركية
اغاني تركية
افلام تركية
برامج تلفزيونية
مسلسلات
اكس فاكتور 2
ستار اكاديمي 12
بوليوود
مسلسلات خليجية
مسلسلات اجنبية
مسلسلات سورية
مسلسلات هندية
مسلسلات كويتية
ارب كاستينغ 2
صباح الخير يا عرب
ارب ايدول 4
ذا فويس كيدز 2
صور
فيديو
مسلسلات رمضان

صور: Jennifer Lopez في ملابس رياضية فصلت مؤخرتها الكبيرة

جنيفر لوبيز تستعرض قوامها الرشيق في نيويورك.

لطالما شيع وزُعم أنّها نجمةٌ أمّنت على مؤخرتها مقابل الملايين بخاصة وأنّ هذا الجزء تحديداً من جسدها هو الأكبر والأكثر إثارة والذي يجعلها تتصدّر دائماً العناوين الأولى ومحطاً لأنظار الجميع، روّاداً كانوا أم زميلات لها في عالم الشهرة والنجومية، وهذا تحديداً ما عدنا والتمسناه يوم السبت الفائت عندما قرّرت جنيفر لوبيز أن تمضي بعض الوقت مع والدتها وشقيقتها في نيويورك من دون توأمها ماكس وإيميه.

إذاً مرتديةً لباساً رياضياً أتى مناسباً تماماً لإطلالتها ومغزى خروجها مع أفراد عائلتها، ضمنت لوبيز أن تستعرض مفاتنها وتضاريسها أمام الكاميرا بأسلوبٍ فاتن وباهر كما تجري العادة دائماً، فتألّقت بسروالٍ ضيّقٍ جداً فصّل المؤخّرة الكبيرة الني نتحدّث عنها والتي شغلت الجميع بطبيعة الأحوال، كيف لا وهو الجزء الذي عملت جاهداً من أجل أن تُبقيه مشدوداً من دون أن يشوبه أي علّة أو عاهة، وذلك من خلال تمارينها الرياضية الكثيرة التي تخضع لها يومياً وساعات الرقص الطويلة التي اشتهرت بها مطوّلاً.

رافعةً شعرها كلّه إلى الأعلى وواضعةً على عينيها نظارات شمسيّة كلاسيكية، حافظت صاحبة أغنية "On The Floor" على بريقها وأنوثتها وجاذبيّتها من خلال مكياجها البسيط الذي تزيّنت وتجمّلت به، هي التي لا تزال تتصدّر العناوين الأولى منذ أن انفصلت عن حبيبها كاسبر سمارت عقب علاقةٍ امتدّت لحوالى الخمس سنوات، الأمر الذي يبدو أنّه يساهم اليوم في جعلها تقترب من جديد من زوجها السابق مارك انطوني، ومن يدري لربّما تعود المودّة لتتوطّد أكثر بينهما ويعود الحب ليجمعهما من جديد بخاصة وأنّ تقارير كثيرة تتحدّث عن خيانة جعلتها تقرّر ترك كاسبر والمضي قدماً في حياتها لوحدها.

إشتركوا في Mashaheeri عبر فيس بوك