الرئيسية
مشاهير
ممثلات مصريات
ممثلات كويتيات
ممثلات سعوديات
ممثلات هنديات
ممثلات سوريات
مشاهير كرة القدم
افلام
افلام عربية
افلام مصرية
افلام هندية
افلام اجنبية
موسيقى
أخبار
فيديو كليب
أغاني
اغاني عربية
اغاني عراقية
اغاني هندية
اغاني اجنبية
اغاني طرب
اغاني سعودية
نجوم ودراما تركية
مسلسلات تركية
اغاني تركية
افلام تركية
برامج تلفزيونية
مسلسلات
اكس فاكتور 2
ستار اكاديمي 12
بوليوود
مسلسلات خليجية
مسلسلات اجنبية
مسلسلات سورية
مسلسلات هندية
مسلسلات كويتية
ارب كاستينغ 2
صباح الخير يا عرب
ارب ايدول 4
ذا فويس كيدز 2
مسلسلات رمضان
صور
فيديو
ذا فويس 4

صور Kim Kardashian بالمايوه على البحر: ترهلات وسيلوليت تفقدها جمالها

والجمهور مصدوم ويسأل عن السبب!

تؤكّد شقيقتها كلوي أنّها هي من تتمتّع بأجمل جسدٍ وأحلى جسمٍ على الإطلاق، وتحاول أختها كايلي المستحيل لكي تتشبّه بها ظناً بأنّها هي من تتميّز بالقوام الأكثر إثارة وبالمفاتن الأكثر جاذبيّة، وها نحن اليوم بات بإمكاننا إمّا استنكار كل هذه المزاعم أو التعايش معها وقبولها وأصبح بوسعنا إمّا الموافقة على ما تقولانه كلوي وكايلي أو معارضتهما تماماً، إذ ها هي كيم كارداشيان المرأة التي نتحدّث عنها والتي شغلت الصحافة برمّتها حين تعرّضت للسرقة في باريس قد أظهرت لنا وأخيراً حقيقتها التي أوهمتنا بعكسها منذ أن دخلت عالم الشهرة والنجومية.

على شاطئ البحر ارتدت المايوه اعتقاداً منها أنّه سيكون كفيلاً بتجسيد النحافة التي ادّعت بأنّها وصلت إليها بعد أن خسرت بعض الكيلوغرامات إثر النزلة الصدرية التي عانت منها، على شاطئ البحر ظنّت أنّها ستغدو ملكة الملكات والمرأة التي تتمنّى أي فتاة أو سيّدة تقليدها وحذو حذوها بخاصة في إطار معايير الجمال والأنوثة والإثارة والإغراء، ولكن هناك تحديداً فضحت كيم نفسها بنفسها حين رصدت الكاميرات وبوضوحٍ العيوب والعلل التي تملأ جسدها وبخاصة مؤخرتها وفخذيْها وساقيْها، والعاهات التي يبدو أنّ العمليّات التجميليّة الكثيرة التي خضعت لها لم تُخفِها كما ولم تؤثّر بها إيجاباً.

سيلوليت وترهّلات بالجملة ها هي تُكشف أمام عيوننا المجرّدة على جسدٍ اقشعر شعر أبداننا بسببه لدرجةٍ أنّنا اشمأزّينا منه كثيراً، هو لحمٌ مترهّلٌ بان بوضوحٍ أمام الكاميرات لم تكترث له كيم التي أطّلت منذ يومين بالساتان والدانتيل ولم تأبه به اعتقاداً منها أنّ العيون كلّها ستُسمّر على صدرها الكبير وعلى مؤخرتها الضخمة وخصرها الهزيل، جسدٌ إذا ما أردنا أن نكون منصفين في وصفه لا يمكننا إلّا أن نؤكّد بشاعته وشناعته بسبب قلّة تناسق أعضائه وأجزائه بين بعضها البعض التي كنّا نعتقد أنّها كاملة ومثالية ليتبيّن لنا حالياً العكس تماماً.

ما عاد على زوجة كاني ويست التي أهانت الديانة المسيحية منذ أيّامٍ حين شبّهت نفسها بالسيّدة العذراء التشاوف والتفاخر بجسمٍ نحتته بنفسها على مر السنين والأعوام، بجسدٍ خسرت أموالاً طائلةً وهائلةً من أجل التعديل عليه وتحسينه لتُمنح لقب المرأة الأكثر إثارة في العالم، تحسينات يبدو أنّها ارتدت سلباً عليها وسيليكون وحقن فيلر ها هي تتلاشى شيئاً فشيئاً لتتحوّل إلى ترهلات لا ندري ما الحل لإخفائها أو التخلّص منها.

إشتركوا في Mashaheeri عبر فيس بوك