الرئيسية
مشاهير
ممثلات مصريات
ممثلات كويتيات
ممثلات سعوديات
ممثلات هنديات
ممثلات سوريات
مشاهير كرة القدم
افلام
افلام عربية
افلام مصرية
افلام هندية
افلام اجنبية
موسيقى
أخبار
فيديو كليب
أغاني
اغاني عربية
اغاني عراقية
اغاني هندية
اغاني اجنبية
اغاني طرب
اغاني سعودية
نجوم ودراما تركية
مسلسلات تركية
اغاني تركية
افلام تركية
برامج تلفزيونية
مسلسلات
اكس فاكتور 2
ستار اكاديمي 12
بوليوود
مسلسلات خليجية
مسلسلات اجنبية
مسلسلات سورية
مسلسلات هندية
مسلسلات كويتية
ارب كاستينغ 2
صباح الخير يا عرب
ارب ايدول 4
ذا فويس كيدز 2
صور
فيديو
مسلسلات رمضان

صور: Kim Kardashian دبرت جريمة السرقة من أجل تصغير مؤخرتها؟

ولهذا السبب لا تزال في منزلها مفضلةً الإبتعاد عن الكاميرات والصحافة؟

أسابيع مرّت على تعرّض كيم كارداشيان لموقفٍ مأساوي ومخيف بكل ما للكلمة من معنى حين اقتحم مجموعة من السارقين الغرفة التي كانت موجودة فيها في أحد الفنادق الفرنسية وسرقوا ما بحوذتها من مجوهرات قُدّرت قيمتها بملايين الدولارات، أسابيع مرّت ولا تزال هذه النجمة المثيرة بعيدة كل البعد عن الكاميرات والصحافة تحت ذريعة التخلّص تماماً من الخوف الذي ينتابها منذ ذلك الحين ونسيان ما حصل معها بتفاصيله الدقيقة.

أسابيعٌ مرّت ولا تزال الإشاعات التي تطال هذه القصّة تحديداً تتكاثر يوماً بعد يومٍ وتتفاقم، فبعد أن سارع البعض إلى التأكيد بأنّ هذه الجريمة ليست سوى كذبة من اختراع كارداشيان الخاص بهدف تسليط الضوء عليها أكثر فأكثر كونها تهوى الشهرة وتعشق النجومية وتصدّر إسمها العناوين الأولى، ها هي فرضيّةٌ جديدةٌ بدأ يتداولها الجميع ومفادها بأنّ كيم دبّرت بالفعل هذه المُصيبة واخترعتها وجعلت الجمهور يصدّقها من أجل الإختفاء لمدّةٍ عن الساحة بهدف إجراء عملية تجميلية جديدة.

كلّا، هي لم تكن تريد تكبير ثدييها أو شفط بعض الدهون التي لا تزال متراكمة عندها، إذ كل القصّة يؤكّد البعض أنّها متعلّقة بعمليّة أجرتها زوجة مغني الراب العالمي كاني ويست من أجل تقليص حجم مؤخرتها الكبيرة، وهي نظريةٌ اعتمد بعض المراقبون ومن أجل إثباتها على آخر صور انتُشرت لها على موقعها الإلكتروني والتي تختلف تماماً عن تلك العائدة إليها قبل السرقة.

نعم، هي اللقطات التي يُقال أنّها عائدة إلى حفل عيد هالوين والتي فيها تطل علينا كيم وهي ترتدي زي الراقصة الشرقية وحتّى الأميرة ياسمين مستعرضةً نحافة بليغة لم تكن قد وصلت إليها من قبل ومؤخرة صغيرة كانت تُعرف بمقاسها وحجمها الكبيرين في السابق، وأمام هذه الصور التي نعرضها لكم اليوم لا يسعنا سوى التأكيد بأنّها تغيّرت من حيث الأرداف والمؤخرة ما يؤكّد أنّها صغّرت هذه الأجزاء وما كان أمامها سوى التذرّع بأمرٍ معيّنٍ لتقوم بهذه الخطوة فتغيب عن الأعين وومضات الكاميرات.

مقاسٌ صغير من كل الجوانب والزوايا نراه بوضوحٍ وبطريقةٍ جليةٍ في صورها الجديدة مقارنةً بالقديمة، وأن تكون قد وصلت إلى هذا المستوى من الهزل بسبب ما مرّت به من حزنٍ وخوفٍ جرّاء سرقتها لجدليّة مبالغ بها نوعاً ما وفارغة من أي مضمونٍ أو جوهر، وهو الأمر الذي يجعلنا نصدّق ولو ليس 100 % بأنّها بالفعل صغّرت مفاتنها خلال هذه الفترة، ولا يسعنا في النهاية سوى انتظار صورها الجديدة المقبلة لنتأكّد من الموضوع كلّه.

إشتركوا في Mashaheeri عبر فيس بوك