الرئيسية
مشاهير
ممثلات مصريات
ممثلات كويتيات
ممثلات سعوديات
ممثلات هنديات
ممثلات سوريات
مشاهير كرة القدم
افلام
افلام عربية
افلام مصرية
افلام هندية
افلام اجنبية
موسيقى
أخبار
فيديو كليب
أغاني
اغاني عربية
اغاني عراقية
اغاني هندية
اغاني اجنبية
اغاني طرب
اغاني سعودية
نجوم ودراما تركية
مسلسلات تركية
اغاني تركية
افلام تركية
برامج تلفزيونية
مسلسلات
اكس فاكتور 2
ستار اكاديمي 12
بوليوود
مسلسلات خليجية
مسلسلات اجنبية
مسلسلات سورية
مسلسلات هندية
مسلسلات كويتية
ارب كاستينغ 2
صباح الخير يا عرب
ارب ايدول 4
ذا فويس كيدز 2
صور
فيديو
مسلسلات رمضان

صور Kylie Jenner تتخلى عن الفيلر في شفتيها وتعود إلى جمالها الطبيعي

جمهورها أشاد بخطوتها هذه وأثنى عليها.

شعرت بعدم الأمان بسبب شكلها الخارجي وبخاصة بسبب شفتيها عندما كانت في الـ15 من عمرها عندما لم يتمكّن أحد الشبّان من تقبيلها بسبب صغر حجم مفاتنها هذه، شابٌ كان هو المسؤول لربّما عن ميلها بعد مرور بعض الوقت على هذه الحادثة إلى اللجوء إلى حقن الفيلر من أجل تكبير شفتيها أكثر، الأمر الذي جعلها فخورة بنفسها ومقتنعة بجمالها ولو أنّها في أعماق داخلها لم تكن راضية على تلك الحقن وهذا التبدّل كلّه الذي سبق للروّاد أن انتقدوها عليه وسخروا منها بسببه.

هما شفتان سبق لنا أن رأينا كيف تورّمتا وكيف سارت بفضلهما على خطى شقيقتيها كيم كارداشيانوكلوي اللتان تُعرفان أيضاً بهذه الميزة والسِمة، شفتان يبدو أنّ كايلي التي باتت أماً منذ أشهر قد سئمت منهما اليوم وقرّرت أن تُعيدهما إلى سابق عهدهما، وبالفعل هي أجدد صورها التي نشرتها عبر حسابها الرسمي على موقع التواصل الإجتماعي "انستقرام" التي كانت كفيلة بجعل الرواد والنشطاء يلاحظون صغر حجم شفتيْها اليوم، وهي إحدى المعجبات التي غرّدت قائلةً: "تشبه كايلي القديمة في هذه الصور" التي حثّت الأخيرة على الرد عليها لتكشف النقاب عن السر وراء هذه الإستنتاج.

"تخلّصتُ من كل الفيلر"، هكذا جاء رد صاحبة الشأن والعلاقة التي نكشوا لها منذ أيامٍ صوراً لها قبل التجميل عندما أرادت أن توضّح لتلك المغرّدة ولباقي أحبابها سبب التبدّل الذي طرأ على شكلها وتحديداً على شفتيها، وبناءً على هذه الخطوة عادت كايلي إلى جمالها الطبيعي وتمكّنت من استعادة تلك النعومة التي كانت تتمتّع بها أيام كان وجهها خالياً من أي تجميلٍ أو جراحات، استعادت ملامحها البسيطة وتكاوينها الطبيعية وبالتالي جمالها الأصلي الخالي من أي زوائد أثّرت بها في يومٍ من الأيام وفي مرحلةٍ من المراحل.

"أصبحتِ أجمل بكثير"، "تبدين رائعة من دون فيلر وطبيعية للغاية"... هي أمثلةٌ عن التعليقات التي أرفقها هؤلاء الروّاد بصور جينر الجديدة عندما علموا بسرّها وباللغز الكامن وراءها، هي التي استعرضت في إطارها مفاتنها الكبيرة الأخرى كثدييها بقميصٍ أسود سلّط الأضواء عليهما، وكخصرها الذي استرجعت نحافته بعد مرور هذا الوقت على إنجابها ابنتها "ستورمي"، طفلةٌ يبدو أنّها بدأت تؤثّر عليها وأمومةٌ بدأت تحوّلها إلى إمرأةٍ رصينةٍ ومتّزنةٍ أكثر من أي وقتٍ مضى تعي ما ينفعها وما يفيدها من جهةٍ وما يضر بها من جهةٍ أخرى.

إشتركوا في Mashaheeri عبر فيس بوك