صور: Miley Cyrus تلتقي حبيبها بثياب زهيدة ورخيصة

وتثير الجدل أمام الكاميرا.

قد تكون على رأس ثروة بملايين الدولارات وبحوذتها مبالغ طائلة لا يمكن أن تحصل عليها أي فتاةٍ في عمرها، وقد تكون نجمة عالمية يعرفها الكبير والصغير ويسارع دائماً الصحافيون إلى رصدها والتقاط أكبر عددٍ من الصور لها لأنّها دائماً ما كانت تشكّل مصدراً مثيراً للجدل والتساؤلات أسواء بلوكاتها أم أزيائها أو حتّى أخبارها، ويوم الجمعة الفائت عادت مايلي سايرس لتقلب المقاييس من جديد فتتعنون باسمها المواقع الإلكترونية كلّها.

كان الهدف من خروجها هو لقاء حبيبها ليام هيمسوارث الذي يُقال أنّها قد تنتقل للعيش معه في استراليا، هي التي كانت قد تعهدت بأنّها ستغادر أميركا في حال فاز دونالد ترامب بالرئاسة، وعوضاً عن ارتداء ما قد يأسر قلبه وعقله ويلفت انتباهه ونظره ارتأت أن ترتدي ما لا يليق بها هي كفنانة عالمية ولكن يجسّد تواضعها وبساطتها اللتين تفتقر إليهما أي زميلةٍ لها في الوسط الفني وأي نجمة من عمرها.

نعم، هي ثيابٌ زهيدة ورخيصة قرّرت صاحبة أغنية "Wrecking Ball" أن تطل فيها أمام الكاميرات تألّفت من قميصٍ يُقال أنّ سعره يصل إلى 23 دولار فقط لا غير متوفر في متاجر "Forever 21"، ومعه ارتدت تنّورة قصيرة جداً لم تتِح لنا الفرصة برؤية ساقيها عن طريقها لأنّها احتشمت هذه المرّة للغاية على عكس عادتها فأخفت مفاتنها بجوارب سوداء طويلة سميكة وغير شفافة أبداً.

وبينما حافظت على أنوثتها من خلال أكسسواراتها الأنثويّة كنظاراتها المثيرة وحقيبتها الصغيرة، يذكر أنّ مايلي وليام اللذان عادا إلى بعضهما البعض منذ فترةٍ بعد أن كانا قد انفصلا في العام 2013 ضمنا أن يتوجّها لتناول العشاء في أحد المطاعم في كاليفورنيا في وقتٍ مبكّر ليستمتعا بمشاهدة غروب الشمس فيتّسم لقاؤهما بالرومانسية ويغلب عليه الحب والغرام والعشق والشغف والحميمية.

(شاهدوا أيضاً: "صور Miley Cyrus تستعرض خاتمها الألماسي الجديد").

إشتركوا في Mashaheeri عبر فيس بوك