الرئيسية
مشاهير
ممثلات مصريات
ممثلات كويتيات
ممثلات سعوديات
ممثلات هنديات
ممثلات سوريات
مشاهير كرة القدم
افلام
افلام عربية
افلام مصرية
افلام هندية
افلام اجنبية
موسيقى
أخبار
فيديو كليب
أغاني
اغاني عربية
اغاني عراقية
اغاني هندية
اغاني اجنبية
اغاني طرب
اغاني سعودية
نجوم ودراما تركية
مسلسلات تركية
اغاني تركية
افلام تركية
برامج تلفزيونية
مسلسلات
اكس فاكتور 2
ستار اكاديمي 12
بوليوود
مسلسلات خليجية
مسلسلات اجنبية
مسلسلات سورية
مسلسلات هندية
مسلسلات كويتية
ارب كاستينغ 2
صباح الخير يا عرب
ارب ايدول 4
ذا فويس كيدز 2
صور
فيديو
مسلسلات رمضان

صور Renee Zellweger تعيسة دون مكياج على عكس تصريحاتها

حتّى ومن دون مكياج، بدت رينيه زيلويغر وكأنّها إمرأة ثانية، بالكاد استطعنا التعرّف عليها، عندما شوهِدت في نهاية الأسبوع الماضي في ميسيسيبي، وذلك بعد إطلالتها بعد طول غياب في أمسية Elle Style Awards الإثنين الفائت.

هي البالغة من العمر 45 سنة، والتي نكرت أنّها خضعت لعمليّات تجميليّة، بدا عليها التعب والإرهاق والإستياء، في الوقت الذي تتحضّر فيه لتصوير آخر أفلامها Same Kind Of Different As Me.

أما المثير الذي حصل، فهو عندما اقترب منها أحد المصوّرين وهي تصعد إلى سيّارتها، ليسألها عمّا تتداوله الوسائل الإعلاميّة حالياً عن التغيّرات التي طالت ملامح وجهها، لتردّ عليه وتقول: "يا إلهي! أحقاً تسألني هذا السؤال! هلّا تعذرني من فضلك؟ لديّ أمور أخرى أهمّ للقيام بها حالياً، وبالتأكيد أنتَ أيضاً".

وتجدر الإشارة إلى أنّ رينيه كانت قد فاجأت الجميع لدى إطلالتها الأولى، وزرعت الشكّ في قلوب الجميع، وحتّى أنّ بعض المعلّقين أخذوا يتساءلون عن نوع العمليات التجميليّة التي خضعت لها.

وفي مقابلةٍ أجرتها معها مجلّة People، كانت قد وصفت رينيه هذه العمليّات بـ"السخيفة"، وقالت في هذا السياق: "إنني سعيدة جداً لأنني تمكّنت من ترك هذا الإنطباع عند الناس، ونعم أنا تغيّرت! فـاليوم أعيش حياةً سعيدة ومغايرة تماماً لحياتي الماضية".

لكنّ إنكارها لإجرائها لعمليّات تجميليّة لم يقنع البعض، تماماً كموقع MailOnline، الذي قرّر الإتّصال بجرّاح التجميل في مستشفى بيفرلي هيلز، د. راندال هاورث، ليسأله رأيه في هذا الموضوع، والتأكد من وجهة نظره الطبيّة عمّا إذا كانت رينيه تقول الحقيقة.

فقال: "برأيي، خضعت رينيه لـ"رأب الجفن" التي تستلزم إزالة كميّات زائدة من جلد الجفن والدهون الموجودة بين الحاجبين والرموش العلويّة.

ويتمّ إخفاء الندبة التي تنتج عن هذه العمليّة داخل تجاعيد الجفن العلوي، الذي يُعتبر أمراً طبيعياً وموجوداً عند كلّ البشر.

لكنّ المميّز هنا هو أننا لا نتمكّن من رؤية هذه التجاعيد الطبيعية التي تكون ما قبل الجراحة، فكلّ ما نراه هو جلدٌ مستقيم يبدأ من الأنف إلى ما فوق عينيها".

وتابع الطبيب ليقول: "من المؤكّد أنها خضعت لبعض حقنات البوتوكس عند مستوى الجبين والخدّين، كما ولا يجب أن نعتبر أنّ ما قامت به مُبالغ فيه، ولكن يبدو عليها هذا التغيير الكبير لأنّه في الأصل كانت تتمتّع بهذه الجفون العلويّة".

في نهاية المطاف، أكانت رينيه قد استخدمت بالفعل هذه الأساليب لتعود إلى جمهورها بحلّة جديدة أم لا، هي قد نجحت في كلّ الأحوال في تصدّر العناوين الأولى بمجرّد أنّ اسمها تتداوله الصحف يومياً!

إشتركوا في Mashaheeri عبر فيس بوك