الرئيسية
مشاهير
ممثلات مصريات
ممثلات كويتيات
ممثلات سعوديات
ممثلات هنديات
ممثلات سوريات
مشاهير كرة القدم
افلام
افلام عربية
افلام مصرية
افلام هندية
افلام اجنبية
موسيقى
أخبار
فيديو كليب
أغاني
اغاني عربية
اغاني عراقية
اغاني هندية
اغاني اجنبية
اغاني طرب
اغاني سعودية
نجوم ودراما تركية
مسلسلات تركية
اغاني تركية
افلام تركية
برامج تلفزيونية
مسلسلات
اكس فاكتور 2
ستار اكاديمي 12
بوليوود
مسلسلات خليجية
مسلسلات اجنبية
مسلسلات سورية
مسلسلات هندية
مسلسلات كويتية
ارب كاستينغ 2
صباح الخير يا عرب
ارب ايدول 4
ذا فويس كيدز 2
صور
فيديو
مسلسلات رمضان

طيش مايلي سايرس رافقها منذ الطفولة بالفيديو

5 صور
إضغظي لبدء عرض الصور

كلّنا نعرفها اليوم على أنّها نجمة تبلغ من العمر 22 سنة لا تخاف من شيء ولا تخجل من التعرّي وإظهار جسمها كلّه بأدق التفاصيل، وأنّها بالتالي شابة لا تهاب شيئاً ولا تترك مجالاً لأحد للسخرية منها، لأنّها هي من تنال من الجميع بحنكتها المبالغ فيها بعض الشيء.

ولا شكّ في أنّها وقبل أن تصبح هذه الإنسانة التي نتوقّع منها الكثير، ولو تجاوزت بذلك الخط الأحمر أو القواعد الأخلاقية أو الآداب العامة، عرفناها باسم "هانا مونتانا" في برنامج عُرض على شاشة ديزني وتشاركت فيه دور البطولة مع والدها بيلي راي سايرس، حيث لعبت آنذاك دوراً مزدوجاً، من نجمة معروفة إلى طالبة مدرسة عادية.

ولكن ما كنّا نجهله حتّى الساعة هو مايلي سايرس وهي في عمر السنتين، من حيث شكلها وما كانت تتميّز به هذه الصغيرة وحافظت عليه لربّما، فجعل منها إنسانة مشهورة ننتظر أخبارها وأعمالها الموسيقية وعلاقاتها الغرامية الكثيرة.

إنّه فيديو إذاً نُشر على موقع يوتيوب يوم الخميس وأعادنا بالذاكرة إلى العام 1994، حين حلّ الوالد بيلي ضيفاً في برنامج Music City Tonight، ومعه أطلّت طفلته الصغيرة مايلي لأول مرّة وهي تجلس في حضن أحد مقدّمي البرنامج.

أمورٌ كثيرة تحدّث عنها هذا الوالد بدءاً من حياته ما قبل الزواج إلى ما بعدها، إلى حين أن دخلت مايلي الصغيرة المسرح وهي تجرّ عربتها التي فيها يجلس رجل عجوز، أكّد والدها أنّه "حبيبها الجديد"، لتأسر الجمهور كلّه ببراءتها وجمالها الطفولي وهي تصفّق وتبتسم للكاميرات وكأنّها تفهم ما كان يجري معها.

لكنّ الحدث الأبرز في هذه المقابلة كلّها هو عندما طلب منها والدها بأن تقوم بحركة العينين التي يبدو أنّها كانت معروفة بها في منزلها، عندئذٍ ما كان على من أصبحت اليوم صاحبة أغنية Wrecking Ball إلّا أن تنظر إلى الكاميرا وتحرّك عينيها وتميل بهما إلى الأعلى، بطريقة مضحكة وفكاهية، وحتّى أنّها كرّرت هذه الحركة من جديد تلبيةً لطلب والدها ووسط تصفيق الجمهور وحماسه.

وهنا كان لمقدّمة البرنامج لوريان كروك مداخلة توجّهت فيها إلى بيلي وقالت له: "هل يمكنني أن أخبرك بشي؟ ما تقوم به مايلي اليوم خطير جداً، فأنت تعلّمها كيف تغازل في سنٍ مبكّرة جداً، وستجد نفسك في متاعب كثيرة عندما ستبلغ من العمر 12 أو 13 سنة".

كلامٌ يبدو أنّه تطبّق بالفعل وتحوّل من محسوس إلى واقعٍ ملموس، لأنّ ما تعلّمته مايلي منذ صغرها، من نظرة العيون هذه والتي اعتبرها البعض أنّها مجرّد حركة للتسلية تفتخر بها أمام من يضحك ويصفق لها، تحوّل إلى عري وإقامة علاقات غرامية غير مستقيمة!

إشتركوا في Mashaheeri عبر فيس بوك