الرئيسية
مشاهير
ممثلات مصريات
ممثلات كويتيات
ممثلات سعوديات
ممثلات هنديات
ممثلات سوريات
مشاهير كرة القدم
افلام
افلام عربية
افلام مصرية
افلام هندية
افلام اجنبية
موسيقى
أخبار
فيديو كليب
أغاني
اغاني عربية
اغاني عراقية
اغاني هندية
اغاني اجنبية
اغاني طرب
اغاني سعودية
نجوم ودراما تركية
مسلسلات تركية
اغاني تركية
افلام تركية
برامج تلفزيونية
مسلسلات
اكس فاكتور 2
ستار اكاديمي 12
بوليوود
مسلسلات خليجية
مسلسلات اجنبية
مسلسلات سورية
مسلسلات هندية
مسلسلات كويتية
ارب كاستينغ 2
صباح الخير يا عرب
ارب ايدول 4
ذا فويس كيدز 2
صور
فيديو
مسلسلات رمضان

عام 2014 يخطف ابرز عمالقة الفن العربي

ودّعنا هذا العام عدداً كبيراً من نجومنا المفضلين الذين كبرنا وكبر أهلنا على مسلسلاتهم وأفلامهم وأغانيهم.

وصحيحٌ أنّهم فارقوا الحياة وتركوا هذه الدنيا، إلّا أنّ تقديماتهم الفنية بقيَت لتخليد ذكراهم، كما أنّ جمهورهم سيبقى مخلصاً لهم.

ولعلّ رحيل الأسطورة اللبنانية صباح هو الحدث الذي هزّ العالم العربي، إذ فارقت الحياة بشكلٍ مفاجئ يوم الأربعاء 26 نوفمبر، بعد أن شعرت بضيقٍ في التنفس وطلبوا لها الطبيب الذي أكّد أنّها في حالٍ جيّدة وما من شيء يستدعي إلى القلق.

وخلدت حينها صباح إلى النوم للمرة الأخيرة، الأمر الذي تسبب بموجة حزنٍ في كافة دول العالم العربي، إلّا أنّ الجميع إستجاب لوصيتها الأخيرة بالإحتفال بدفتها، فأُقيمت لها مراسم وداع أخيرة إستثنائية ومميّزة.

كذلك، خسر العالم العربي أحد أهم عمالقه الممثل المصري الكبير خالد صالح الذي تدهورت حالته بعد خضوعه لعملية "قلب مفتوح". وسيطرت موجة من الحزن على مصر وكافة الدول العربية، حيث توافد النجوم إلى مراسم الدفن والعزاء لتوديع زميلهم للمرة الأخيرة.

أمّا الممثلة المصرية الكبيرة مريم فخر الدين ففارقت الحياة بعدما إنزلقت في منزلها وأصيبت بنزيفٍ حاد إستدعى نقلها إلى المستشفى حيث دخلت في غيبوبة تامة.

وتركت مريم مجموعة من الأعمال الفنية وراءها وجمهوراً حزيناً على فراقها، إلّا أنّ إسمها سيبقى محفوراً على جدار الفن وعالم التمثيل.

ولم يرحم مرض السرطان الفنانة المعروفة معالي زايد التي قاومته لفترةٍ طويلة لتخسر الحرب أخيراً وتغلق عينيْها للمرة الأخيرة.

وعلى الفور، نعى النجوم زميلتهم عبر مواقع التواصل الإجتماعي، كما شاركوا في مراسم الجنازة حيث إنهار البعض لعجزهم عن وداع صديقة دربهم.

هذا وخسر مسلسل "باب الحارة " نجميْن هما: أدهم الملا الذي توفي عن عمر يناهز الـ 82 إثر إصابته بنوبة تنفسية حادّة، وعصام عبه جي الذي فارق الحياة بدوره عن عمر يناهز الـ 68 عاماً بعد معاناة طويلة مع المرض.

أخيراً، ظهر رجلان يدعيان أنّهم موظّفان في شركة الكهرباء على عتبة باب الممثل يوسف العسال وطالباه بالفواتير الشهرية، إلّا أنّه سرعان ما تبيّن أنّهما سارقان وكبّلاه إلى جانب زوجته ثم إنهالا عليه بالضرب حتى فارق الحياة متأثراً بالإعتداء.

والمُحزن في هذا الأمر أنّ ما من نجم قد حضر مراسم جنازة وعزاء الراحل، الأمر الذي إستنكره الجمهور بشكلٍ كبير.

ويبقى هؤلاء النجوم حاضرين بيننا من خلال أعمالهم الفنية على الرغم من رحيلهم جسدياً.

إشتركوا في Mashaheeri عبر فيس بوك