الرئيسية
مشاهير
ممثلات مصريات
ممثلات كويتيات
ممثلات سعوديات
ممثلات هنديات
ممثلات سوريات
مشاهير كرة القدم
افلام
افلام عربية
افلام مصرية
افلام هندية
افلام اجنبية
موسيقى
أخبار
فيديو كليب
أغاني
اغاني عربية
اغاني عراقية
اغاني هندية
اغاني اجنبية
اغاني طرب
اغاني سعودية
نجوم ودراما تركية
مسلسلات تركية
اغاني تركية
افلام تركية
برامج تلفزيونية
مسلسلات
اكس فاكتور 2
ستار اكاديمي 12
بوليوود
مسلسلات خليجية
مسلسلات اجنبية
مسلسلات سورية
مسلسلات هندية
مسلسلات كويتية
ارب كاستينغ 2
صباح الخير يا عرب
ارب ايدول 4
ذا فويس كيدز 2
صور
فيديو
مسلسلات رمضان

غادة عبد الرازق تستغل أروع المناظر لتلتقط أجمل الصور: ازياء صيفية تناسب المكان

كروب توب مثير يغازل نحافتها.

في اليونان لا تزال تستمتع بوقتها ووسط أجمل المناظر الخلّابة وأروعها تستمر في أسرنا ولفت أنظارنا إليها وإلى كل ما يتعلّق بها، من ذلك البلد الذي تقصده كل عامٍ كوجهتها السياحية المفضّلة ومكانها الإستجمامي الأحلى على الإطلاق تعود إلينا الممثلة المصرية غادة عبد الرازق بين الحين والآخر لتتشارك معنا أجمل صورها وأحلى لقطاتها التي تضمن أن تصطحبنا من خلالها وعن طريقها إلى أي نشاطٍ تقوم به هناك من باب المرح واللهو، صور تحرص بواسطتها على التباهي بمفاتنها وتضاريسها التي تحاول على قدر استطاعتها المحافظة عليها كما هي على الرغم من تقدّمها في العمر والسن.

وعندما نحكي عن تلك الخصائص وتلك السِمات الجسديّة لا بد لنا اليوم العودة إلى الصورتين اللتين نشرتهما بطلة مسلسل "ارض جو" منذ أيامٍ عبر حسابها الرسمي على موقع التواصل الإجتماعي "انستقرام"، صورتان قصدت بالتأكيد التمايل في إطارهما بتلك الطريقة التي نراها أمامنا وذلك الأسلوب الذي نرصده أمام عيوننا، هي غادة الواثقة من نفسها إلى أبعد حدودٍ والتي وقفت أمام الكاميرا لتجسّد لنا نحافتها الخيالية التي استنكرها الروّاد والنشطاء بعض الشيء، نحافةٌ استعرضتها بتلك الثياب التي أتت مكشوفة وفاضحة نوعاً ما والتي تبيّن في النهاية مدى إصرارها على ارتداء ما يحلو لها ولو لم يتناسب مع عمرها ومكانتها.

نحن نقصد بكلامنا هذا ذلك الهوت شورت القصير الذي أظهر ساقيها المثيرتين وذلك الكروب توب الذي كشف عن بطنها وعن سمرة بشرتها، ثيابٌ أتى لونها مناسباً تماماً مع لون حذائها ومع لوكها ككل الذي تبلور من خلال تلك النظارات الشمسية التي وضعتها على عينيها ومن خلال رفعة شعرها التي جعلتها تبدو كفتاةٍ في العشرين أو في الثلاثين من عمرها، صورٌ تدل على محاولتها استغلال أروع المناظر الطبيعية من أجل التمايل بأزيائها الصيفية من جديد التي تعلم بأنّ الجميع سيسارع إلى التعليق عليها ولو أنّها تناسب المكان السياحي المتواجدة فيه.

وبين المندّدين بلوكها هذا من جهةٍ والمشيدين بأزيائها التي لم تكشف عن أي أجزاء حميمة من جسمها من جهةٍ أخرى، عادت غادة التي عرّضت نفسها للخطر من أيامٍ لتخلق نوعاً من البلبلة عبر انستقرام ولتثير الجدل والتساؤلات إزاء جرأتها الكبيرة وثقتها الواضحة بنفسها واعتزازها بتصرّفاتها وسلوكيّاتها، هي المرأة المعروفة بأنّها واثقة الخطوات ولو كانت خارج نطاق عمرها ومهنتها ومكانتها.

إشتركوا في Mashaheeri عبر فيس بوك