الرئيسية
مشاهير
ممثلات مصريات
ممثلات كويتيات
ممثلات سعوديات
ممثلات هنديات
ممثلات سوريات
مشاهير كرة القدم
افلام
افلام عربية
افلام مصرية
افلام هندية
افلام اجنبية
موسيقى
أخبار
فيديو كليب
أغاني
اغاني عربية
اغاني عراقية
اغاني هندية
اغاني اجنبية
اغاني طرب
اغاني سعودية
نجوم ودراما تركية
مسلسلات تركية
اغاني تركية
افلام تركية
برامج تلفزيونية
مسلسلات
اكس فاكتور 2
ستار اكاديمي 12
بوليوود
مسلسلات خليجية
مسلسلات اجنبية
مسلسلات سورية
مسلسلات هندية
مسلسلات كويتية
ارب كاستينغ 2
صباح الخير يا عرب
ارب ايدول 4
ذا فويس كيدز 2
صور
فيديو
مسلسلات رمضان

فيديو: بكاء علا الفارس في برنامج "هذا انا"

5 صور
إضغظي لبدء عرض الصور
علا الفارس تفقد السيطرة على مشاعرها في برنامج "هذا انا" والسبب؟

ودّعت علا الفارس والدها في إحدى الأمسيات و أوصته ألا يُطيل السهرة غير مدركةً أنّ هذه المرة هي الأخيرة التي ستلمحه بها.

هذا ما كشفت عنه الشابة عند إستضافتها في برنامج "هذا انا"، وهي قد إسترجعت ذلك اليوم الذي إستفاقت فيه عند الساعة الرابعة فجراً على أصوات أناسٍ في البيت، لتخرج من غرفتها وتجد والدتها تبكي وتحضن ملابس والدها.

وعندما سألت علا التي كانت تبلغ الـ 13 من عمرها حينها كل من حولها ما الذي يحصل، طمأنتها أمّها أنّ والدها بخير وهو يشعر بالتعب لا أكثر فعادت إلى غرفتها وراحت تستمع إلى الراديو منتظرةً فقرة الأغاني اليومية إلّا أنّها تفاجأت بإعلان خبر وفاة والدها في نشرة الأخبار نظراً إلى أنّه كان عضواً في البرلمان.

وهنا، عجزت ضيفة البرنامج عن إستكمال الحديث وغلبها الحنين والمشاعر، فأدمعت عيناها وعجزت عن تمالك نفسها فحاولت إخفاء وجهها عن الكاميرا وطلبت وقف التصوير لبعض الوقت.

بعد ذلك، عادت الإعلامية المحبوبة لتؤكد أنّ هذه المرحلة كانت الأصعب في حياتها حيث لم تتقبّل رحيل أقرب الناس إليها بهذا الشكل المفاجئ، فكانت تمضي أيامها ما بين البكاء والحزن إلى درجة أنّها طلبت الموت أكثر من مرة.

هذا وصرّحت الشابة أنّ والدها الراحل كان يوصيها بالتحلي بالتواضع مهما علت في المجتمع ومهما تفوقت على الآخرين، وهي لا تزال تتذكر كلماته حتى اليوم وتعمل بحسب قوله.

من ناحية أخرى، تطرّقت الفارس إلى مرحلة الدراسة الجامعية التي إكتشفت فيها كمّ المعاناة التي يعيشها البعض، فإنطلقت بمسيرتها وقرّرت تسليط الضوء على القضايا الإجتماعية وتصوير تقارير تعكس الحياة الصعبة التي يعيشها الكثير من الأشخاص في المجتمع.

ونظراً إلى أنّ الإعلامية الأردنية قد ساعدت الفقراء والمحتاجين وعملت على نقل صوتهم، إتهمها البعض بأنّها تدّعي المثالية، الأمر الذي نفته بشكلٍ قاطع و أكّدت أنّها تتصرف على طبيعتها الكاملة.

شاهدوا أيضاً مذيعات في حالة ضحك خارجة عن السيطرة بالفيديو

أخيراً، تكلّمت المذيعة المحبوبة عن مراحل تطورها في المجال الإعلامي حيث بدأت من لا شيء وبعمرٍ صغير وعملت بجهدٍ وعزم لتصل أخيراً إلى ما هي عليه اليوم.

إشتركوا في Mashaheeri عبر فيس بوك