الرئيسية
مشاهير
ممثلات مصريات
ممثلات كويتيات
ممثلات سعوديات
ممثلات هنديات
ممثلات سوريات
مشاهير كرة القدم
افلام
افلام عربية
افلام مصرية
افلام هندية
افلام اجنبية
موسيقى
أخبار
فيديو كليب
أغاني
اغاني عربية
اغاني عراقية
اغاني هندية
اغاني اجنبية
اغاني طرب
اغاني سعودية
نجوم ودراما تركية
مسلسلات تركية
اغاني تركية
افلام تركية
برامج تلفزيونية
مسلسلات
اكس فاكتور 2
ستار اكاديمي 12
بوليوود
مسلسلات خليجية
مسلسلات اجنبية
مسلسلات سورية
مسلسلات هندية
مسلسلات كويتية
ارب كاستينغ 2
صباح الخير يا عرب
ارب ايدول 4
ذا فويس كيدز 2
صور
فيديو
مسلسلات رمضان

فيديو تامر حسني مع مودل روز في هوليوود فأين بسمة بوسيل؟

لقاءٌ حارٌ جمعهما أمام الكاميرات والصحافيين.

إلى هوليوود توجّه كما كان مقرّراً ومتّفقاً عليه مسبقاً ومتوقّعاً من أجل عرض فيلمه "تصبح على خير" في المسرح الصيني المعروف والمرموق هناك، فيسجّل ومع هذه الخطوة نجاحاً جديداً يضمّه إلى جعبته في إطار مسيرته الفنية الكبيرة التي لا تزال أمامها الكثير بعد لتتألّق، ولأنّه أول نجمٍ مصريٍ يتمكّن بجدارةٍ وتفانٍ من الوصول إلى هذا الإنجاز الباهر الذي كان يتمنّاه منذ سنوات وأعوام لا شك في أنّ استقباله هناك مع زوجته كان له وقعه الخاص وتأثيره الكبير على كل الحاضرين والموجودين.

هو تامر حسني الذي توجّه إذاً إلى الولايات المتّحدة الأميركية من أجل أن يؤكّد لمتابعيه ومعجبيه أنّه يستحق بالفعل لقب "نجم الجيل" لأنّه الأجدر بأن يكون نموذجاً للمواهب الصاعدة أو التي سيُكشف النقاب عنها في الأعوام والسنوات المقبلة، هو تامر الذي وصل وهو شامخُ الرأس يعي تماماً أنّ الآلاف بانتظاره والملايين جاهزين ليرفعوا الصوت عالياً تشجيعاً له والذي كان له لقاءً مميّزاً وحصرياً واستثنائياً بعارضة الأزياء السعودية مودل روز التي أدركت كيف تستقبله بحفاوةٍ بليغةٍ وتتصوّر معه بعيداً عن أنظار زوجته بسمة بوسيل.

وبالفعل في الفيديو الذي صوّرته بنفسها والذي عاد وانتشر عبر أحد الحسابات الرسمية على موقع التواصل الإجتماعي "انستقرام"، نسمعها جيّداً هي التي كانت قد فضحتها مي العيدان حين أكّدت أنّها متزوّجة كيف كانت واقفة من بعيد تراقب الواصلين إلى الحفل المنشود والمنتظر، وكيف تفاجأت بوصول "بسمة بوسيل" أيضاً إلى المكان ما يعني أنّها كانت تتوقّع عدم حضورها وعدم السفر إلى جانب زوجها بخاصّة بعد الإشاعات التي تحدّثت عن خلافات كانت دائرة بينهما.

"وأخيراً تامر حسني"، نعم هذه هي الجملة التي أطلقتها تلك الشابة الجميلة حين رأت نفسها واقفة إلى جانب النجم المفضّل لديها وهي تتأهّل به وتتصوّر معه مغتنمةً فرصة عدم وجود زوجته بالقرب منهما، وقد بدا عليها بالفعل السعادة الكبيرة وهي تتكلّم معه وتتحدّث إليه وتعلن له بالتأكيد عن مدى إعجابها به وبفنّه، هو الذي بدا عليه التيقّظ في كيفية التعاطي معها ومع سحرها بفستانها الأبيض الطويل فلم يتجاوز حدوده أبداً خوفاً من أي مشاكل أخرى قد يقع فيها بسببها والتي قد تتسبّب له بنزاعات مع زوجته.

وبالحديث عن هذه الأخيرة، فهي عادت وأطلّت أيضاً إلى جانب مودل روز التي أشارت إلى أنّها كانت من أشد متابعيها حين كانت لا تزال طالبة في "ستار اكاديمي"، لتعود وترد عليها صاحبة الشأن من خلال الإشادة بها والثناء على جمالها لتتبادلا بعدها القبلات الحارّة التي أكّدت بطبيعة الحال مدى إعجابهما ببعضهما البعض.

إشتركوا في Mashaheeri عبر فيس بوك