الرئيسية
مشاهير
ممثلات مصريات
ممثلات كويتيات
ممثلات سعوديات
ممثلات هنديات
ممثلات سوريات
مشاهير كرة القدم
افلام
افلام عربية
افلام مصرية
افلام هندية
افلام اجنبية
موسيقى
أخبار
فيديو كليب
أغاني
اغاني عربية
اغاني عراقية
اغاني هندية
اغاني اجنبية
اغاني طرب
اغاني سعودية
نجوم ودراما تركية
مسلسلات تركية
اغاني تركية
افلام تركية
برامج تلفزيونية
مسلسلات
اكس فاكتور 2
ستار اكاديمي 12
بوليوود
مسلسلات خليجية
مسلسلات اجنبية
مسلسلات سورية
مسلسلات هندية
مسلسلات كويتية
ارب كاستينغ 2
صباح الخير يا عرب
ارب ايدول 4
ذا فويس كيدز 2
صور
فيديو
مسلسلات رمضان

فيديو شبيهة هيفاء وهبي في الجيم: استعراض للمؤخرة بشكل مبالغ به

5 صور
إضغظي لبدء عرض الصور
قمر تمارس التمارين الرياضية وتكشف النقاب عن مفاتنها.

من النادي الرياضي، قرّرت النجمة اللبنانية قمر أن تثير الجدل من جديد مستعرضةً مفاتنها الجسدية بتفاصيلها الدقيقة وقوامها من أصغرها إلى أكبرها، فهي باتت تعلم أنّ مصدر رزقها في هذه الحياة لن يأتي إلّا إذا كشفت عن صدرها قليلاً وأظهرت مؤخرتها "المصطنعة والمزيفة" وبالتالي أبرزت أردافها وساقيها، الأمور التي يتمنّى رجال العالم كلّهم رؤيتها ورصدها وتأمّلها.

بعد أن أثارت إذاً بلبلة كبيرة بسبب استعراض جسدها بالمايوه بعد أن كانت قبل فترةٍ وجيزة تبكي أمّها الراحلة بالحجاب الأسود، ها هي قمر اليوم قرّرت أن تنقلنا معها إلى داخل صالتها الرياضية التي تقصدها بين الحين والآخر لتمارس أقسى التمارين التي تجعلها دائماً رشيقة وبحالة بدنية رائعة، ومن هناك تحديداً، لم تتردّد في تصوير نفسها عن طريق فيديو أطلقت فيه العنان لفجورها وعُريها وفسقها وجرأتها التي لا يحدّها مكان أو زمان.

من تمارين المؤخرة إلى الظهر فالمعدة مروراً بالأرداف وإلى ما هناك من حركاتٍ كانت ستكون عادية وبسيطة ولكن مع هذه المرأة تحوّلت فباتت "إباحية وجنسية" لا يكمن الهدف من ورائها إلّا بتجييش الجموع وإثارتهم بطريقة لا حدود لها، ها هي شبيهة هيفاء وهبي قد ضمنت من جديد أن تغدو هي أحاديث الساعة ولو استخدمنا بحقّها أقسى العبارات اللاذعة والمؤذية والمشينة والمهينة التي تقلّل من قيمتها ومكانتها، لأنّه في النهاية هذا هو تحديداً ما تريده وتسعى إليه!

كلّا، هي ليست مثالاً أعلى على المرأة اتّباعها للمحافظة على رشاقتها ولياقتها البدنية، كلّا هي ليست نموذجاً للفتاة العربية النحيفة والجميلة التي تحافظ على جسدها خلّاباً ورائعاً وجذاباً، بل هي بكل بساطة إنسانة خُلقت لأنّها تريد أن تسلّط الأضواء على ثدييها ومؤخرتها ومناطقها الحميمة، تواجدت لأنّها أرادت أن تتشبّه بالنجمات العالميات كـكيم كارداشيان مثلاً، ولو أنّ الطرق التي تعتمدها لغاياتها تلك كانت مبتذلة وخلاعية وبذيئة وخادشة للحياء والقيم العربية.

إشتركوا في Mashaheeri عبر فيس بوك