الرئيسية
مشاهير
ممثلات مصريات
ممثلات كويتيات
ممثلات سعوديات
ممثلات هنديات
ممثلات سوريات
مشاهير كرة القدم
افلام
افلام عربية
افلام مصرية
افلام هندية
افلام اجنبية
موسيقى
أخبار
فيديو كليب
أغاني
اغاني عربية
اغاني عراقية
اغاني هندية
اغاني اجنبية
اغاني طرب
اغاني سعودية
نجوم ودراما تركية
مسلسلات تركية
اغاني تركية
افلام تركية
مسلسلات رمضان
برامج تلفزيونية
مسلسلات
ذا فويس 4
اكس فاكتور 2
ستار اكاديمي 12
بوليوود
مسلسلات خليجية
مسلسلات اجنبية
مسلسلات سورية
مسلسلات هندية
مسلسلات كويتية
ارب كاستينغ 2
صباح الخير يا عرب
ارب ايدول 4
صور
فيديو

فيديو مريم حسين تتلاعب بالجمهور وتعود الى زوجها فيصل الفيصل

5 صور
إضغظي لبدء عرض الصور
متى ستنتهي هذه اللعبة؟

في إطار حفلها الاسطوري لإستقبال مولودها الاول، كان للفنانة مريم حسين لقاء خاص في برنامج "Et بالعربي"، حيث كشفت فيه أنّ الناس لم يفرّقوا ما بين الانفصال والطلاق، فكبّروا القصة وأخذوها الى مكانٍ آخر... مكانٌ حيث يحقّقون فيه مصالحهم الشخصية في حينٍ ما حصل كان بسيطاً ولا يستحقّ كلّ هذه البلبلة.

وهنا، نشير الى أنّ حسين تعرف تماماً كيف تثير بلبلة ثم تتراجع عن قرارها فيما بعد، فهذا الامر ليس بجديدٍ عليها ... فعندما تكون الانسانة "جوعانة شهرة" تبحث عن أيّ وسيلة ولو على حساب كرامتها وشخصها، لأنّ في ذلك طمع ينتابها في داخلها ويتملّكها فيصعب عليها التخلّص منه.

ولكن ما ذنب الجمهور؟ هو الذي صدّق الأمر وتفاعل معه بحزنٍ وإستغرابٍ لأنّه لم يمتنَّ يوماً لنجمته المفضّلة هذا المصير وخاصّةً أنّها في أشهر حملها ... علماً بأنّ هناك شريحة كبيرة من الناس سخروا منها وأهانوها وأطلقوا الاشاعات، فكُثرت عندها الاحتمالات وتعدّدت لمعرفة ما كان السبب الاساسي وراء هذا القرار الصادم.

ففي هذه المقابلة المقتضبة، كشفت النجمة المعروفة أنّ هورمونات الحمل أثّرت عليها وجعلتها تخسر الأحبّ على قلبها من خلال طريقة كلام أو ما شابه، علماً بأنّه فيصل اعترف أنّ المشكلة والخطأ صدر عنه هو وليس هي ... وهذا ما رأيناه مناقضاً أيضاً لتصريحات حسين السابقة عندما أكّدت في أوّل ظهور لها أنّ لا عودة لأنّها أكيدة من قرارها ولن تغيّره، فستعيش مع إبنتها "الأميرة" ولن تطلب مساعدة أحد.

أكذيبٌ، تلاعبٌ ونفاقٌ، كلّ هذه الأمور متّهمة بها الفنانة العراقية الأصل ومطالبة بإيقافها والاعتذار عنها بأسرع وقتٍ ممكن، وذلك إحتراماً للجسم الصحافي في الوطن العربي وعلّه خوفاً على مصير إبنتها التي لم تلدها بعد ولم تبصر النور لتعيش بطريقةٍ غريبةٍ مع والدتها التي لم تدرك يوماً ماذا تريد من هذه الحياة وكيف لها أن تنجح في مكانٍ معيّن.

إشتركوا في Mashaheeri عبر فيس بوك
التعليقات
حول هذا الموضوع