الرئيسية
مشاهير
ممثلات مصريات
ممثلات كويتيات
ممثلات سعوديات
ممثلات هنديات
ممثلات سوريات
مشاهير كرة القدم
افلام
افلام عربية
افلام مصرية
افلام هندية
افلام اجنبية
موسيقى
أخبار
فيديو كليب
أغاني
اغاني عربية
اغاني عراقية
اغاني هندية
اغاني اجنبية
اغاني طرب
اغاني سعودية
نجوم ودراما تركية
مسلسلات تركية
اغاني تركية
افلام تركية
برامج تلفزيونية
مسلسلات
اكس فاكتور 2
ستار اكاديمي 12
بوليوود
مسلسلات خليجية
مسلسلات اجنبية
مسلسلات سورية
مسلسلات هندية
مسلسلات كويتية
ارب كاستينغ 2
صباح الخير يا عرب
ارب ايدول 4
ذا فويس كيدز 2
صور
فيديو
مسلسلات رمضان

فيديو من عيد ميلاد ابنتي تامر حسني يظهر جمالهما: فمن تشبهان؟

5 صور
إضغظي لبدء عرض الصور
انظروا إلى ملامحهما الواضحة واحكموا بأنفسكم عليها.

سبق أن علمنا بأنّ عيد ميلادهما يصادف هذا الشهر تحديداً وسبق أن تعرّفنا على ملامحهما بطريقةٍ أوضح من أي مرّةٍ سابقةٍ ظهرتا فيها أمام الكاميرا والصحافيين، ولكنّنا لم ندرِ أنّ والدهما تامر حسني ووالدتهما بسمة بوسيل قرّرا أن يقيما حفلاً باهراً من أجل مناسبتهما السعيدة والسارّة هذه ولم نكن نظن أنّهما سيغتنمان الفرصة في إطارها ليكشفا النقاب بطريقةٍ جليّة أكثر بعد عن وجهيْ صغيرتيهما "تاليا واماليا".

نعم، هو فيديو انتشر على المواقع الإلكترونية كافّة أتى وجاء ليختصر لنا ولو بإيجازٍ الأجواء الممتعة والمرحة والمسلّية والطريفة التي سادت حفلة عيد ميلاد الفتاتين الصغيرتين، هما اللتان كانتا محمولتين طِوال الوقت بين أحضان أمّهما وأبيهما اللذين حاولا أن يحوّلا يومهما هذا إلى ذكرى لا تُنسى أبداً وتبقى في مخيّلتهما إلى الأبد، وبالفعل أمام قالب الحلوى وقف تامر الذي سيطرح عمّا قريب الديو الغنائي الذي أنجزه مع اليسا وزوجتة بسمة وأخذا يرقصان ويغنيّان لأغلى شخصين على قلبيهما وهما محاطيْن في الآن معاً بأصدقائهما وصديقاتهما.

وإذا ما تمعنّا أكثر فأكثر بهذا الفيديو الموجَز ونظرناً ملياً إلى مشاهده ومقتطفاته التي نقلتنا إلى الحفلة الباهرة التي أُقيمت من أجلهما لاستطعنا أن نرى بالفعل وجهيْ الفتاتين بطريقةٍ واضحةٍ لم يسبق لها مثيل، ما يعني أنّ تامر وزوجته بدآ يقلّلان نوعاً ما من حدّة السياسة التي اعتمداها منذ ولادة الصغيرتين والتي تحتّم عليهما عدم إظهارهما بطريقةٍ علنيّة وواضحة أمام الكاميرا والصحافيين خوفاً لربّما من أن تُصيبهما أي عينٍ حسود أو رغبةً منهما بإبقاء حياتهما سريّة وحكراً عليهما فقط.

من تشبهان يا ترى؟ هو السؤال الذي نسارع بطبيعة الحال إلى طرحه مع أنّ السواد الحالك والداكن لم يساعدنا أبداً على حل هذا اللغز وهذه المعضلة التي نتمنّى استكشافها بأنفسنا في القريب العاجل، مميزّات لا ندري ما إذا ورثتاها من بسمة أم من تامر وخصائص لا نعلم متى ستُبان أمامنا، مع أنّنا نشعر وبأنّ الحصّة الأكبر ممّا تتّسمان به قد أخذتاه من والدهما العزيز الذي يتحضّر أيضاً للإطلالة في فيلمه السينمائي "تصبح على خير" والذي سبق أن نشر عبر انستقرام البوستر الترويجي الخاص له.

إشتركوا في Mashaheeri عبر فيس بوك