الرئيسية
مشاهير
ممثلات مصريات
ممثلات كويتيات
ممثلات سعوديات
ممثلات هنديات
ممثلات سوريات
مشاهير كرة القدم
افلام
افلام عربية
افلام مصرية
افلام هندية
افلام اجنبية
موسيقى
أخبار
فيديو كليب
أغاني
اغاني عربية
اغاني عراقية
اغاني هندية
اغاني اجنبية
اغاني طرب
اغاني سعودية
نجوم ودراما تركية
مسلسلات تركية
اغاني تركية
افلام تركية
برامج تلفزيونية
مسلسلات
ذا فويس 4
اكس فاكتور 2
ستار اكاديمي 12
بوليوود
مسلسلات خليجية
مسلسلات اجنبية
مسلسلات سورية
مسلسلات هندية
مسلسلات كويتية
ارب كاستينغ 2
صباح الخير يا عرب
ارب ايدول 4
مسلسلات رمضان
صور
فيديو
ذا فويس كيدز 2

فيديو: نسرين طافش تقبل هذا الرجل في شوارع برلين وتعانقه بحرارة

هل تطلق العنان لغرامياتها أكثر في أوروبا؟

إلى برلين في ألمانيا قرّرت نسرين طافش التوجّه في إجازةٍ سياحيّة ممتعة لم نعرف مع من تمضيها وإلى متى ستمتد وتستمر، إجازةٌ لا شك في أنّها اختارتها اليوم بعد النجاح الذي حقّقته نسبياً ونوعاً ما عقب إصدار كلبيها الأخير "123 حبيبي" الذي سجّل نسبة مشاهدات عالية قيل أنّ صاحبة العلاقة والشأن اشترتها بنفسها، رحلةٌ مسليّةٌ ها هي تنقلنا إلى بعض تفاصيلها عبر حسابها الرسمي على "سناب شات" وحتّى عبر "انستقرام".

هي تصرّفات غريبة بعض الشيء أخذت الممثلة السورية تجسّدها أمام الكاميرا مطلقةً العنان لنفسها بطريقةٍ جديدة علينا نوعاً ما ما كنّا نلتمسها من قبل، تصرّفاتٌ رأيناها وشاهدناها وتأمّلناها في ذلك الفيديو الذي اهتم بعض الروّاد والنشطاء بنشره عبر أحد الحسابات على "انستقرام" والذي كان كافياً بحث هؤلاء والمشاهدين كلّهم على مساءلة طافش عن سبب هذه السعادة الكبيرة التي تعيشها، وعن الهدف الأساسي والرئيسي الكامن وراء القبلات الحارّة والعناقات الحميمة التي أخذت تتبادلها مع أحدهم هناك.

كلّا هو ليس برجلٍ التقت به في الشوارع ولا حتّى فارس أحلام قرّرت الإفصاح عن هويّته، هو مجرّد شاب يرتدي بذلةً تنكرّيةً عائدةً إلى إحدى شخصيّات ديزني الشهيرة التي يبدو أنّ بطلة مسلسل "العقاب والعفراء" التي شيع أنّها كذبت على جمهورها بعد ادّعاء حلولها في المراتب الأولى ضمن لائحة أجمل مئة وجه في العالم تحبّها كثيراً إلى درجة الجنون، نعم سارعت إلى تقبيل ذلك "المتنكّر" على وجهه وتعانقه أمام صهصهات وضحكات من كان يهتم بتصويرها.

هذا ولم تقتصر سعادتها على هذه السلوكيّات فحسب، إذ عادت طافش بسروالها الممزّق وأزيائها العادية والبسيطة لتخلق نوعاً من البلبلة والجدل في الشوارع وهي تقدّم وصلة رقصٍ مع ذلك الشاب بانسجامٍ وكيمياء كبيرين وملحوظين، نعم أخذت ترقص وتجسّد بعض الحركات وكأنّها أميرةٌ بين أحضان فارس أحلامها مع العلم بأنّ الأمر لم يتوقف عند هذا الرجل فحسب لأنّها عادت لتطل علينا مع شخصيّةٍ أخرى أخذت تتباهى أمامها أيضاً بتصرّفاتها التي حاولت ادّعاء البساطة والعفويّة والإرتجال في إطارها إلّا أنّها فشلت في ذلك تماماً.

إشتركوا في Mashaheeri عبر فيس بوك