الرئيسية
مشاهير
ممثلات مصريات
ممثلات كويتيات
ممثلات سعوديات
ممثلات هنديات
ممثلات سوريات
مشاهير كرة القدم
افلام
افلام عربية
افلام مصرية
افلام هندية
افلام اجنبية
موسيقى
أخبار
فيديو كليب
أغاني
اغاني عربية
اغاني عراقية
اغاني هندية
اغاني اجنبية
اغاني طرب
اغاني سعودية
نجوم ودراما تركية
مسلسلات تركية
اغاني تركية
افلام تركية
برامج تلفزيونية
مسلسلات
اكس فاكتور 2
ستار اكاديمي 12
بوليوود
مسلسلات خليجية
مسلسلات اجنبية
مسلسلات سورية
مسلسلات هندية
مسلسلات كويتية
ارب كاستينغ 2
صباح الخير يا عرب
ارب ايدول 4
ذا فويس كيدز 2
صور
فيديو
مسلسلات رمضان

كتاب يفضح ألاعيب كيم كردشيان ووالدتها!

شهرة كيم كردشيان تعود إلى الفيديو الجنسي الذي نشرته استناداً إلى تعليمات والدتها كريس جينر!

في 26 ابريل المقبل، سيصدر في الأسواق كتاباً بعنوان "Kardashian Dynasty: The Controversial Rise Of America's Royal Family"، للكاتب الكندي إيان هالبرين، الذي تناول مرّة في إصداراته الكثيرة كلاً من سيلين ديون وجايمس تايلور وشارك في كتابة "Who Killed Kurt Cobain" و"Love And Death: The Murder Of Kurt Cobain" مع الكاتب ماكس والاس.

في 26 ابريل المقبل ستحدث انتفاضة كبيرة عبر مواقع التواصل الإجتماعي وستضج المواقع الإلكترونية كلّها بخبرٍ أساسي كان يشغل بال الكثيرين منذ زمنٍ، وهو كيف استطاعت عائلة كارداشيان أن تصل إلى هذه المرحلة من النجومية والشهرة بهذه السرعة وهذا الزخم، ومن كان وراء كل هذه الأهمية التي استطاع أفرادها وتحديداً كيم استقطابها مقارنةً بغيرهم من نجوم تلفزيون الواقع؟

في 26 ابريل المقبل سنتعرّف جميعنا على الحقيقة الكامنة وراء كيم وشقيقاتها ووالدتها وحتّى والدها، سنكتشف من خلال الأبحاث التي قام بها هذا الكاتب السر واللغز الكامنين وراء هذه العائلة الأميركية التي باتت اليوم تُعد من الأثرى والأغنى على مر تاريخ هذه العهود والقرون كلّها، ومعاً سنشهد على حربٍ قد تكون تداعياتها مؤذية بحق أعضائها، وبخاصة بحق كيم ووالدتها كريس جينر، الشخصان اللذان قرّر إيان تخصيص بعض الصفحات للتحدث عنهما وما الذي قامتا به من أجل تحقيق مبتغاهما، نعم حلم تصدّر العناوين الأولى وأحاديث الساعة.

أمرٌ واحدٌ كُشف الآن وهو الذي فصّله هذا الكندي في كتابه المنتظر، وهو أنّ الأم وابنتها قرّرتا أن تسرّبا وبكامل إرادتهما الشريط الجنسي الشهير الذي يجمع الأخيرة بحبيبها السابق بهدف الشهرة واكتساب صيتٍ مرموق، ويدّعي الكاتب في هذه الرواية بأنّ زوجة كاني ويست وقّعت عقداً مع شركة Vivid Entertainment من أجل كشف النقاب عن هذا الشريط وجعله متاحاً على الإنترنت، هو الذي أنجزته مع راي جي في العام 2003.

هذا ويؤكّد هالبرين البالغ من العمر 51 سنة أنّ أحد أصدقاء كيم وباريس هيلتون نصح المعنية الأولى بالأمر بأنّها في حال أرادت أن تصبح نجمة عالمية، عليها أن تصنع شريطاً جنسياً، وبناءً على هذه الفكرة قامت وناقشت المسألة مع عائلتها، وكانت كريس هي من "هندست الموضوع" وخططت له وراء الكواليس وباتت المسؤولة الأولى والأخيرة عن إصدار هذا العمل، في حين أنّ كيم كانت المنفذة والمتمّمة.

ويستنتج الكاتب أيضاً ويقول في إحدى صفحاته: "بالطبع لم يكن لشركة Vivid نية لتوزيع فيديو كيم الجنسي من دون تصريحٍ مباشر من العائلة لهذه الغاية، وذلك بعد أن كانت قد وصلت إلى اتّفاقٍ حول سعر وثمن هذا العرض كلّه"، مع الإشارة إلى أنّه عندما يتعلّق الموضوع ببيع هكذا مواد دسمة، على الطرفين القبول بالشروط والتوقيع كموافقة منهما على كل البنود، وهذا ما يدل على أنّ كيم وجاي وVivid وافقوا جميعهم على الأمر وحصل ما حصل.

إشتركوا في Mashaheeri عبر فيس بوك