كيت ميدلتون حامل بطفلها الثاني

لن يكون الأمير جورج بعد اليوم الطفل الوحيد الذي سيعيش في قصر كنسينغتون في لندن: فـكيت ميدلتون والأمير وليام ينتظران طفلهما الثاني!

وهذه المرّة، لم يتم تأكيد الموضوع بعد رؤية دوقة كامبريدج تدخل المستشفى، بالرغم من أنّها تعيش للمرّة الثانية بداية حمل معقّدة وصعبة وتتطلّب عناية بالغة.

وفي حين أنّ الشائعات المتكرّرة عن حمل كيت من جديد قد هدأت، أكّدت العائلة المالكة بنفسها يوم الإثنين 8 سبتمبر أنّ دوقة كامبريدج حامل بطفلها الثاني، وجاء في البيان الصادر عنها ما يلي: "إنّ الأمير وليام وكيت ميدلتون سعيدان جداً بانتظارهما مولودهما الجديد".

و أضاف البيان الذي نُشر على الموقع الرسميّ لدوق ودوقة كامبريدج الآتي:"تماماً كحملها بطفلها الأول، تعاني دوقة كامبريدج من تقيّؤ صعب بعض الشيء. وبالتالي لن تتمكّن صاحبة السموّ من مرافقة زوجها إلى اوكسفورد اليوم. وهي متواجدة حالياً في قصر كنسينغتون للعلاج".

هذا ووفقاً لبعض المواقع الإلكترونيّة، إنتظر المتحدّثون باسم دوق ودوقة كامبريدج حتّى الدقيقة الأخيرة لإعلان حمل كيت، لأنّهم كانوا يأملون أنها ستتمكن من مرافقة الأمير وليام في مهمّة اليوم، ولكن لسوء الحظ، كان لا بدّ من الإعلان عن الموضوع بسبب العوارض التي تشعر بها كيت والتي جعلتها تلازم الفراش.

إشتركوا في Mashaheeri عبر فيس بوك