الرئيسية
مشاهير
ممثلات مصريات
ممثلات كويتيات
ممثلات سعوديات
ممثلات هنديات
ممثلات سوريات
مشاهير كرة القدم
افلام
افلام عربية
افلام مصرية
افلام هندية
افلام اجنبية
موسيقى
أخبار
فيديو كليب
أغاني
اغاني عربية
اغاني عراقية
اغاني هندية
اغاني اجنبية
اغاني طرب
اغاني سعودية
نجوم ودراما تركية
مسلسلات تركية
اغاني تركية
افلام تركية
برامج تلفزيونية
مسلسلات
ذا فويس 4
اكس فاكتور 2
ستار اكاديمي 12
بوليوود
مسلسلات خليجية
مسلسلات اجنبية
مسلسلات سورية
مسلسلات هندية
مسلسلات كويتية
ارب كاستينغ 2
صباح الخير يا عرب
ارب ايدول 4
مسلسلات رمضان
صور
فيديو

كيت ميدلتون في اول ظهور لها بعد إنجاب الأميرة شارلوت

بعد ولادة الأميرة الصغيرة شارلوت في بداية الشهر الماضي، واصل والدها الأمير وليام حياته العادية كما هي واستمر في مزاولة نشاطاته والتزاماته الملكيّة وغيرها من المهام، وحتّى أنّه عاد إلى وظيفته ومهنته التي سبق وأن تدرّب عليها كثيراً، أي طيار في الإسعاف الجوي.

أما بالنسبة لـكيت ميدلتون فلا تزال حتّى الساعة متغيّبة عن الأضواء منذ أن أنجبت إلى هذه الدنيا طفلتها الصغيرة، أي منذ 2 مايو، بخاصّة وأنّ تقارير كثيرة أشارت في الماضي بأنّها تنوي هذه المرّة أن تبقى في المنزل لمدّة أطول من التي سبق وأن عاشتها في حملها الأول مع الأمير جورج.

لكن يبدو أنّ هذا ما كنّا نعتقده نحن والكثيرون بخاصّة وأنّ كيت لم تُرصد حتّى الساعة من الكاميرات والمصوّرين، بغضّ النظر عن إطلالتها مع الصغيرة يوم خرجت من المستشفى، حيث أنّ موقع People أكّد وفي آخر تحديثٍ له، أنّ دوقة كامبريدج شوهِدت وهي تلعب مع إبنها الكبير في هولاند بارك في لندن الأسبوع الماضي.

ظهورٌ إذاً يُعتبر الأول من نوعه، حيث يُقال أنّ أحد الذين كانوا موجودين هناك في المكان، رآها وهي تطارد جورج الذي يبلغ من العمر حوالى السنتين مدّعيةً أنّها "الشبح"!

و أضاف هذا الشاهد مؤكداً بأنّ كيت جسّدت أمومتها وبراءتها تماماً ككل الأمّهات من خلال تخصيص بعض الوقت للأمير الصغير والركض وراءه وتقليد حركات الشبح، في الوقت الذي بدا هو سعيداً جداً ومستمتعاً بوقته معها.

وليومهما المميز هذا، يشير المطّلع عينه ويؤكد بأنّ الأم وابنها كانا يرتديان الزي عينه والألوان نفسها، وهما يلهوان بالتدحرج والتأرجح والدوران على العشب في هذا المنتزه الذي يبعد حوالى العشر دقائق فقط عن قصرهما في كنسينغتون في لندن.

إذاً أنّها المرة الأولى التي تُلتقط فيها زوجة الأمير وليام مع مولودها الأول منذ استقبالها طفلتها الشهر الماضي، مع العلم بأنّ بعض التقارير تفيد أيضاً في هذا السياق بأنّها ستعود في المستقبل القريب لمزاولة واجباتها والتزاماتها الملكية، وأنّها ستشارك بالتالي في 13 يونيو في الإستعراض الذي سيُقام للإحتفال بعيد الملكة إليزابيت الثانية، بعد إصرار هذه الأخيرة على أهمية أن تتواجد هناك بشكلٍ رسمي إلى جانب زوجها.

وفي حال حصل ذلك، لا شكّ في أنّه ستُسنح لنا الفرصة يومها من رؤيتها ولأول مرّة بعد إنجابها شارلوت، إذ أنّ المصوّرين سيحاولون قدر المستطاع التقاط أكبر عدد من الصور لها ليرى الجميع لياقتها وأنوثتها اللتين لم تفقدهما أصلاً خلال فترة حملها!

إشتركوا في Mashaheeri عبر فيس بوك
التعليقات
حول هذا الموضوع