هل تعرّضت الشابة إلى صدمة عاطفية قاسية؟