لجين عمران تعايد شقيقها باسل بكلمات مؤثرة عبر انستقرام

فماذا قالت له يا ترى؟

من المعروف أنّ علاقتها بشقيقها وشقيقتيْها متينة جداً ولا يمكن أن تهتز مهما كَثُرت المشاكل ومهما بعّدتها المسافات عنهم، من المعلوم أنّها تحاول وتبذل قصارى جهدها لإمضاء أكبر متّسعٍ من الوقت معهم كلّهم بخاصّة في المناسبات السعيدة والأعياد الوطنيّة وحتّى الدينية، هي لجين عمران التي نتطرّق إليها اليوم لأنّها عادت وجسّدت المحبّة الكبيرة التي تكنّها لإخوتها وتحديداً لشقيقها باسل حين ارتأت معايدته بمناسبة عيد ميلاده عبر حسابها الرسمي على موقع التواصل الإجتماعي "انستقرام".

ولأنّها تحب التواصل دائماً مع جمهورها الكبير مهما كانت الظروف ولأنّها تحرص على إدخالنا دوماً إلى حياتها الخاصّة إلّا في ما يتعلّق بزوجها وأولادها الذين لا نزال نتساءل كثيراً عنهم لأنّنا لا نعلم بأمرهم إلّا باقتضاب وإيجاز، لم تمانع هذه الإعلاميّة السعودية التي أجرت منذ أسابيع عملية جراحيّة مستعجلةفي نقلنا ولو ببساطةٍ إلى المشاعر الكبيرة التي تكنّها لشقيقها وإلى إحساس المعزّة والأخوّة الذي لا يمكن أن يضمحل وأن يختفي بين ليلةٍ وضحاها.

وله كتبت هي التي تذكّرت مرّةً طفولتها عندما كانت في سن الخامسة وكتعليقٍ على الصورة المميّزة التي نشرتها بمناسبة عيده والتي تطل فيها معه وإلى جانبه قائلةً: "الحمدلله ربي حبيبي انعم علي بكثير من النعم. وفي مثل هاليوم انعم علي بوحده من أغلاها واجملها (باسل أخوي). اخوي حبيبي وعضيدي وعزوتي معاه امشي وانا مغمضة مطمئنة. اخوي ضحكتي ودمعتي حاضر بكل الظروف ويشاركني كل اللحظات. اخوي ظهري وسندي لو مالت الدنيا اتكي واستند واعتمد عليه. ذكرياتنا الحلوة مالها نهاية وان شاء الله مستمرة لآخر العمر. بخبركم عن اجملها في السناب. كل عام وأنت مزين حياتي وحياة عائلتك وعائلتنا الجميلة. كل عام وأنت بصحة تنور عيوني بشوفتك ويسعد قلبي لسعادتك.
الله لا يحرمني منك يا روح اختك وقلبها و يحقق لك كل امانيك".

كلامٌ لا شك في أنّه نبع من قلبها واستند إلى ذكريات طفولتها مع صاحب العيد الذي كنّا قد رأيناه في الفيديو الذي نشرته في عيد الفطر والذي أطلعتنا عن طريقه على أجواء الفرحة التي عاشتها معه ومع أمّها وشقيقتها اسيل عمران، كلامٌ لا شك في أنّه أثّر بباسل كثيراً وجعله فخوراً بأخته التي يحبّها الكبير والصغير والتي تحرص دائماً على المحافظة على مكانتها وقيمتها وصيتها بين زملاتها ونظيراتها.

إشتركوا في Mashaheeri عبر فيس بوك