ليدي غاغا تستقبل مولودها الاول قريباً؟

ليدي غاغا تتحضر لتصبح أماً قبل أن تدخل القفص الذهبي مع تايلور كيني!

اعتقدنا أنّنا سنسمع خبر زفافها بين ليلةٍ وضحاها وتخيّلنا أنّها ستفاجئنا بصورها تنشرها على حساباتها الرسمية على مواقع التواصل الإجتماعي وهي عائدةٌ من حفل تبادلها النعم الأبدية مع حبيبها وخطيبها تايلور كيني، وبالتالي حسبنا أن نعيش معها التحضيرات التي تتعب وتسهر ليلَ نهارٍ من أجل تأمينها والإنتهاء منها لتسير نحو المذبح وتعلن عن نذورها بثقةٍ وعزيمةٍ لن تتأثران في المستقبل بالإشاعات التي عادةً ما تطال حياة النجوم والمشاهير الخاصة.

لكن يبدو أنّ ليدي غاغا قرّرت تغيير المسار الذي اتّبعته منذ سنةٍ حتّى الساعة وها هم بعض المقرّبون منها قد أشاروا، وفقاً لآخر التقارير المطّلعة، إلى أنّها علّقت اليوم فكرة الزواج لأنّها مشغولة بأمرٍ آخر وموضوعٍ أسمى بكثير، ألا وهو إنجاب مولودها الأول والشعور بطعم الأمومة التي تحلم به كل إمرأة في هذه الحياة، وحتّى أنّها قد بدأت تجهز منزلها في ماليبو لهذه الغاية وعلى هذا الأساس، واستأنفت تناول أدوية الفيتامينات والحديد التي تساهم في بلورة هذا الموضوع وتحفّزه أكثر فأكثر بعد.

أين وصلت الآن من تجربة الحمل؟ لسؤالٌ لم يُعرف حتّى الساعة، ولكن ما يتم تداوله بكثرة هو أنّ غاغا تتوق إلى استقبال مولودها الأول وتنتظر بفارغ الصبر أن تختبر صريخ الأطفال مع خطيبها تايلور، ويُقال أنّ هذه الأمنية التي انتابتها وتتمنّى أن تتحوّل إلى حقيقةٍ ملموسة وواقعٍ هي مبنيّة على منهجٍ تصدّقه وتعيشه وهو أنّ إنجاب طفلٍ أسهل بكثير من التحضير لزفافها، وهذا ما يفسّر لنا في النهاية السبب الذي جعلنا ننسى هذا الأمر وهذه الخطوة التي قيل وشيع عنها الكثير.

إشتركوا في Mashaheeri عبر فيس بوك