الرئيسية
مشاهير
ممثلات مصريات
ممثلات كويتيات
ممثلات سعوديات
ممثلات هنديات
ممثلات سوريات
مشاهير كرة القدم
افلام
افلام عربية
افلام مصرية
افلام هندية
افلام اجنبية
موسيقى
أخبار
فيديو كليب
أغاني
اغاني عربية
اغاني عراقية
اغاني هندية
اغاني اجنبية
اغاني طرب
اغاني سعودية
نجوم ودراما تركية
مسلسلات تركية
اغاني تركية
افلام تركية
برامج تلفزيونية
مسلسلات
اكس فاكتور 2
ستار اكاديمي 12
بوليوود
مسلسلات خليجية
مسلسلات اجنبية
مسلسلات سورية
مسلسلات هندية
مسلسلات كويتية
ارب كاستينغ 2
صباح الخير يا عرب
ارب ايدول 4
ذا فويس كيدز 2
صور
فيديو
مسلسلات رمضان

ليدي غاغا في اداء كارثي لاغنية "Panama" بالفيديو

5 صور
إضغظي لبدء عرض الصور

كل شيءٍ مُتاح ومسموح للنجمة العالمية ليدي غاغا، هي التي وفي كل مرة تعتلي المسرح تصيبنا إما بالذعر بسبب لباسها الجريء وعُريها اللاحدود له، أو بالخوف بسبب مكياجها الفظيع وطريقة تسريحة شعرها الغريبة والبعيدة عن المعايير التي نعرفها أو نراها، وإمّا بالذهول بسبب إطلاق العنان لنفسها بطريقة تجعلنا نتساءل عمّا إذا كانت قد أفرطت في شرب الكحول ففقدت اتّزانها أو عمّا إذا كانت تتعاطى المواد الممنوعة فتجعلها تشعر وكأنّها إنسانة فاقدة لوعيها.

هذا كلّه بالتحديد ما نقلته أمامنا غاغا وجسّدته أمام أنظار الملايين، عندما قرّرت اعتلاء مسرح غرمرسي في نيويورك والإنضمام إلى فرقة Dirty Pearls ومشاركتها في تأدية أغنية "Panama" العائدة إلى فرقة Van Halen، منزلةً بالتالي معايير الجاز إلى أدنى مستوياته وأفظعها، وهو أمرٌ لربّما لم تشهد مثله الموسيقى في تاريخها كلّه.

إنّها صاحبة ألبوم Cheek To Cheek التي نراها على المسرح وهي ترتدي قميصاً أبيض قصيراً عند البطن وسروالاً داخليّاً أسود اللون سبق وأن أطلّت به في الآونة الأخيرة، تاركةً شعرها الأشقر منسدلاً على كتفيْها وهي تتمايل أمام الجمهور الذي أخذ يصوّرها ويلتقط لها تصرّفاتها كلّها، بإغراء وإثارة وعدم اتّزان.

حاملةً بيدها مشروباً كحولياً، أخذت خطيبة الممثل تايلور كيني تقفز وتصرخ من كل قلبها مع قائد فرقة Dirty Pearls تومي لندن من دون أن تنسى ترطيب حلقها وفمها بهذا المشروب، الذي ولشدّة عدم تداركها للأمور أو احترامها لمن يشاهدها أو يصغي إليها، أخذت ترميه على الأرض، لا بل وتجرّأت على بصقه من فمها نحو الجموع الغفيرة التي توافدت إلى المكان، بطريقة مخلّة للآداب والأخلاق الحميدة ولا تليق بها هي كنجمة معروفة.

وبين هز شعرها شمالاً ويميناً تماماً كما يفعل المجانين والمختلّين عقلياً، لم تتردّد أيضاً في التصرّف ببذاءة وفسق وقلّة احتشام وهي تهز مؤخرتها كما وأنّها في ملهى ليلي أمام تومي الذي لا شك في أنّه ذُهل بها، وترقص بطريقة إباحية وهي تدير ظهرها إلى الجمهور وكأنّها غير مهتّمة سوى بإظهار مفاتنها وتضاريسها وما تتمتّع به من إغراء أمامهم، إلى أن تقترب من الفنان وعازف الجيتار وتقف أمام الميكروفون لتغنّي معهم وتداعب في الوقت عينه العازف.

إذاً لربّما هذه ليست المرّة الأولى التي تظهر فيها صاحبة أغنية Bad Romance بهذه الطريقة المبتذلة التي تعكس اضطراباً نفسياً كامناً في داخلها، ولكن هذه الإطلالة تطرح بالفعل علامات إستفهام كثيرة وتساؤلات، وتحديداً عمّا إذا كانت بكامل وعيها ومدركة تماماً للتصرّفات التي نتجت عنها وقامت بها، هي التي لم تهتم هذه المرّة بإظهار القوّة الكامنة في صوتها من خلال أدائها الخاص لأغنية Panama، بل على العكس، أخذت تغني وكأنّها لا تعرف الفرق بين النوتات الموسيقية العالية والمنخفضة.

إشتركوا في Mashaheeri عبر فيس بوك