الرئيسية
مشاهير
ممثلات مصريات
ممثلات كويتيات
ممثلات سعوديات
ممثلات هنديات
ممثلات سوريات
مشاهير كرة القدم
افلام
افلام عربية
افلام مصرية
افلام هندية
افلام اجنبية
موسيقى
أخبار
فيديو كليب
أغاني
اغاني عربية
اغاني عراقية
اغاني هندية
اغاني اجنبية
اغاني طرب
اغاني سعودية
نجوم ودراما تركية
مسلسلات تركية
اغاني تركية
افلام تركية
برامج تلفزيونية
مسلسلات
اكس فاكتور 2
ستار اكاديمي 12
بوليوود
مسلسلات خليجية
مسلسلات اجنبية
مسلسلات سورية
مسلسلات هندية
مسلسلات كويتية
ارب كاستينغ 2
صباح الخير يا عرب
ارب ايدول 4
ذا فويس كيدز 2
صور
فيديو
مسلسلات رمضان

مايا دياب تشعل الاردن بفستان احمر مثير ذات شق عالي بالفيديو

5 صور
إضغظي لبدء عرض الصور
ولماذا قيل أنه كان مهددٌ بالإلغاء؟

عبر حسابها الرسمي على موقع التواصل الإجتماعي "انستقرام" نشرت مايا دياب صورةً وفيديو عائديْن إلى الحفل الذي أحيته يوم البارحة 1 مايو في عمان مع النجم اللبناني الشهير وائل جسار، وهي المواد التي كانت كفيلةً بنقلنا ولو بإيجازٍ واقتضابٍ إلى الأجواء الحماسيّة والصاخبة التي جرت هناك وإلى الطريقة التي أسرت فيها النجمة المثيرة للجدل كل الحاضرين والموجودين.

بفستانها الأحمر الذي بدت فيه كأميرة ألف ليلة وليلة اعتلت الخشبة فسلّطت الأضواء على إثارتها وجاذبيّتها اللاحدود لهما، كيف لا وزيّها أتى فاضحاً بعض الشيء كونه تألّف من شقٍ عالي وصل إلى حدود سروالها الداخلي فكشف النقاب عن ساقيْها من دون أي مبالغة، فستانٌ طويلٌ وضيّقٌ اختارته النجمة اللبنانية التي تعرّضت للإنتقادات منذ فترةٍ بسبب حفلها الذي تنوي إحيائه في مسرح المدينة بعنايةٍ ودقّة، فضمنت أن تشعل سماء الأردن عن طريقة وأن تتحدّث عنها الصحافة كلّها في اليوم التالي بسببه.

قبل الحفل بيومٍ واحدٍ نشرت مايا فيديو قصيرٍ للغاية سوّقت في إطاره لحفلها المنتظر هذا ويبدو أنّ ترويجها لهذا اليوم المنشود قد ارتد إيجاباً عليها تماماً كما تمنّت وتوقّعت، أمنيات وتوقّعات ها هي تتبلور أمامنا في الفيديو الثاني الذي عادت واصطحبتنا فيه صاحبة أغنية "بيراضيني" إلى داخل قاعة فندق "لو رويال" حيث كانت تعلو في الأجواء صرخات التشجيع لها وتُحيط بها الهتافات من هنا وهناك، أضف إلى التصفيق الهائل الذي انهال عليها وهي ترقص بإثارةٍ وإغراء على إحدى الأغاني العربيّة فلم تمنع نفسها من هز خصرها شمالاً ويميناً ومن التمايل بمؤخرتها التي بدت أكبر من حجمها المعتاد.

مفاتن كانت الحافز الأساسي الذي حث بعض الرجال الموجودون في القاعة إلى الوقوف بالقرب من المسرح للترحيب بها بحفاوةٍ بليغةٍ والتصفيق لها بحماسٍ من أجل مواصلة الرقص لهم بهكذا كمٍ من الإغراء، هي التي ولتزيد بعض الأنوثة والتجدّد على لوكها ككل لم تتردّد في الإستعانة ببعض الخصلات المستعارة لتطويل شعرها الأشقر الذي يبدو أنّها اشتاقت إليه كثيراً، نعم فيديو علّقت عليه بنفسها بكلمةٍ واحدةٍ عبّرت عن طريقها عن سعادتها الكبيرة بالنجاح الذي حقّقته مع هذه السهرة الخيالية.

سهرةٌ أُقيمت بالفعل على الرغم من كل التقارير التي سبق أن أفادت بالعكس، إذ قبل اعتلاء دياب المسرح هي التي زرعت الشكوك منذ فترةٍ في رؤوسنا حين تذكّرت صورتها وهي بالفستان الأبيض، أخذت بعض المواقع تتحدّث عن إمكانيّة إلغاء هذا الحفل بعد بيع 30 تذكرة له فقط، وهي المسألة التي أثارت جدلاً واسعاً بين صفوف الروّاد الذين كانوا يعتبرون أنّ لهذه المرأة قاعدةً جماهيريةً كبيرةً في كل البلدان العربيّة وبالفعل عاد هذا الأمر ليتبلور أمامنا بعد أن تم إحيائه والرد بالتالي على كافّة الإشاعات والأخبار التي لم يكن لها أي أساس أو معنى.

إشتركوا في Mashaheeri عبر فيس بوك