الرئيسية
مشاهير
ممثلات مصريات
ممثلات كويتيات
ممثلات سعوديات
ممثلات هنديات
ممثلات سوريات
مشاهير كرة القدم
افلام
افلام عربية
افلام مصرية
افلام هندية
افلام اجنبية
موسيقى
أخبار
فيديو كليب
أغاني
اغاني عربية
اغاني عراقية
اغاني هندية
اغاني اجنبية
اغاني طرب
اغاني سعودية
نجوم ودراما تركية
مسلسلات تركية
اغاني تركية
افلام تركية
برامج تلفزيونية
مسلسلات
ذا فويس 4
اكس فاكتور 2
ستار اكاديمي 12
بوليوود
مسلسلات خليجية
مسلسلات اجنبية
مسلسلات سورية
مسلسلات هندية
مسلسلات كويتية
ارب كاستينغ 2
صباح الخير يا عرب
ارب ايدول 4
مسلسلات رمضان
صور
فيديو

مايا دياب تعيش خوفاً كبيراً في حياتها بالفيديو

ما هو يا ترى وهل سيؤثر ذلك على مسيرتها ومشوارها؟

تم اختيارها لتكون في عضو لجنة تحكيم "Arabia Face Awards" بفضل إلمامها الواسع بكل ما يتعلّق بآخر صيحات الموضة والأزياء، وجرأتها في نقل الموضة العالمية إلى عالمها الخاص الذي دائماً ما يستفز المتابعين والنشطاء والروّاد كونه متناقض تماماً للعادات المعترف بها عربياً وشرقياً، إنّها مايا دياب التي تعود اليوم إلينا بمقابلةٍ حصريّة تحدّثت فيها عن هذا الموضوع تحديداً منوّهةً في الوقت نفسه بالخوف الذي يعتريها بشدّة إزاء التجاعيد والتقدّم في العمر والسن.

هي مقابلةٌ أجراها معها برنامج "Et بالعربي" والتي في إطارها تحدّثت عن الكثير من الأمور الهامّة التي تنبع في النهاية من شخصيّتها الفريدة من نوعها وطِباعها التي تميّزها عن غيرها من نجمات عمرها وجيلها، ونبدأ بالفعل مع موضوع الترهلات التي قد تعاني منها أي إمرأة أو سيّدة في هذه الحياة بخاصة مع مرور الوقت والزمن فأكّدت بجرأةٍ وصراحة أنّها تخاف كثيراً من مشكلة التجاعيد وأنّها شخصٌ يتنبّه كثيراً إلى هذا الموضوع ولا تريد السماح له بأن يحصل قبل أوانه أبداً.

مشيدةً بطريقةٍ غير مباشرة بكل التقنيّات المتاحة أمامها اليوم وأمام كافة السيدات والآنسات لتفادي هذه المشكلة تحديداً وتأجيل الوقوع في فخّها، أكّدت دياب التي فضحت العلاقة الغرامية القائمة بينها وبين فارس كرم في إحدى المقابلات أنّها من مستخدمات هذه التقنيات ومن المستفيدات منها لإبعاد التجاعيد عنها بقدر ما تستطيع ذلك، هي التي عادت وتحدّثت أيضاً عن موضوع إلغائها لخانة التعليقات أمام معجبيها ومتابعيها ما يدل ويعني عدم اهتمامها لآراء الناس ولوجهات نظرهم إزائها وحيالها.

"ادي حلو"، بهذه العبارة التي تجسّد مدى عدم اكتراثها لأحد ولتعليقات أيٍ كان حاولت مايا التي نادراً جداً ما تحاول التستّر أن تضع النقاط على الحروف بخصوص هذه المسألة الحسّاسة نوعاً ما، وأن تفيد وفقاً لخبرتها مع عالم مواقع التواصل الإجتماعي بأنّ الشخص الذي يحبّها بصدقٍ وتعني له بإمكانه أن يعرب عن إعجابه بها بمجرّد علامة "الإعجاب" لا أكثر ولا أقل، هي التي أكّدت وفي الحديث نفسه أنّها هي من تصمّم أزياءها بنفسها بفكرةٍ قد ترد على بالها وبمساعدة خبيرة الأزياء التي تتعاون معها عادةً.

وعن اتّهامها بتشبّهها بنجمة تلفزيون الواقع كيم كارداشيان أو العكس صحيح، ارتأت صاحبة أغنية "يا قاطفين العنب" التي حكت مؤخراً تجربتها مع المساكنة ألّا تعلّق على هذه المعضلة أبداً تاركةً الكلام للجمهور ليحكم عليها بنفسه، مضيفةً في النهاية تحضيرها لبرنامجين وليس لواحدٍ فقط من دون تزويدنا بأي تفاصيل عنهما!

إشتركوا في Mashaheeri عبر فيس بوك
التعليقات
حول هذا الموضوع