الرئيسية
مشاهير
ممثلات مصريات
ممثلات كويتيات
ممثلات سعوديات
ممثلات هنديات
ممثلات سوريات
مشاهير كرة القدم
افلام
افلام عربية
افلام مصرية
افلام هندية
افلام اجنبية
موسيقى
أخبار
فيديو كليب
أغاني
اغاني عربية
اغاني عراقية
اغاني هندية
اغاني اجنبية
اغاني طرب
اغاني سعودية
نجوم ودراما تركية
مسلسلات تركية
اغاني تركية
افلام تركية
برامج تلفزيونية
مسلسلات
اكس فاكتور 2
ستار اكاديمي 12
بوليوود
مسلسلات خليجية
مسلسلات اجنبية
مسلسلات سورية
مسلسلات هندية
مسلسلات كويتية
ارب كاستينغ 2
صباح الخير يا عرب
ارب ايدول 4
ذا فويس كيدز 2
صور
فيديو
مسلسلات رمضان

مايا دياب تقود سيارتها بطريقة جنونية بالفيديو

5 صور
إضغظي لبدء عرض الصور
مايا دياب تثير الجدل من جديد عبر انستقرام!

هي مايا دياب التي لا تخاف من تجربة أي مغامرةٍ جديدة تُتاح لها الفرصة لها، هي النجمة اللبنانية المثيرة للجدل التي لا تنفك عن أسر العقول والقلوب بشتّى الطرق والأساليب، والتي تحاول دائماً أن تثير نوعاً من البلبلة عبر مواقع التواصل الإجتماعي وحالة من الخضة الإعلامية أسواء بصورها التي تجسد عن طريقها آخر لوكاتها وأزيائها الغريبة والعجيبة، أو بأخبارها التي لا تُحصى والتي تنقلنا من خلالها إلى حياتها الخاصة والعملية أو حتّى بفيديوهاتها الكثيرة والمتنوعة.

فيوم البارحة تشاركت صاحبة أغنية "يا قاطفين العنب" مع معجبيها ومتتبعيها فيديو مثير لها تظهر فيه وهي تقود سيّارتها المكشوفة الرائعة بسرعة خيالية، بطريقة جنونيّة في شوارع بيروت الجميلة، بأسلوبٍ جعلت البعض يقلق عليها وعلى سلامتها فسارعوا إلى مطالبتها بالإتّسام بالحكمة والرصانة والإلتزام بمعايير القيادة وشروط السلامة العامة لكي لا تطرأ أي مشكلةٍ معها تكون عواقبها وخيمة عليها.

تاركةً شعرها الأشقر يتطاير في الهواء، نرى مايا إذاً وهي توزّع إبتساماتها وقبلاتها إلى من كان يصوّرها وهي جالسة وراء المقود وإلى جانبها صديقتها أو إحدى قريباتها، مجسّدةً ولعها بالسرعة الزائدة وعاكسةً براعة في القيادة والمرور بين المركبات وكأنّها ملكة حلبات سباق السيارات وبطلتها، مع الإشارة إلى أنّه لم يتم كشف النقاب عمّا كانت ترتديه وجل ما استطعنا رصده هو لون قميصها أو فستانها الأبيض.

وعلى الرغم من أنّها بدت محترفة في هذا المجال وواثقة ممّا تقوم به وتُقدم عليه، لا شك في أنّ مايا أخطأت بتخليد هذه التجربة بهذا الفيديو ونشره هكذا على المواقع الإلكترونية حيث يتبعها الكثيرون، لأنّها عوضاً عن نشر التوعية حول ضرورة القيادة بشكلٍ يراعي القوانين الموضوعة وبدلاً من تصوير نفسها وهي تقود سيارتها ببطءٍ في بيروت فتدعو الجميع إلى اتّباع خطواتها وحذو حذوها، ها هي اليوم تفتح الباب أمام الجميع لتقليدها بتصرّفاتٍ وسلوكياتٍ خطيرة لا ترتد على صاحبها إلّا بالسوء والمخاطر ولا تضعه إلّا في مشاكل وصعاب دائماً ما تكون نتائجها سلبيّة.

إشتركوا في Mashaheeri عبر فيس بوك